ميرنا الهلباوي

نتحدث معكم اليوم عن كاتبة مميزة لطالما أثرت في الشباب بكتابتها المميزة، إنها الكاتبة المصرية ميرنا الهلباوي، نتناول معكم الحديث عن سيرتها الشخصية ذاكرين نشأتها وحياتها الخاصة، وما تضمنه مشوارها الأدبي من محطات مميزة، فقط تابعوا معنا لمعرفة المزيد عنها.

تصنيف روايات الكاتب: رومانسية - اجتماعية

ميرنا الهلباوي

نتحدث معكم اليوم عن كاتبة مميزة لطالما أثرت في الشباب بكتابتها المميزة، إنها الكاتبة المصرية ميرنا الهلباوي، نتناول معكم الحديث عن سيرتها الشخصية ذاكرين نشأتها وحياتها الخاصة، وما تضمنه مشوارها الأدبي من محطات مميزة، فقط تابعوا معنا لمعرفة المزيد عنها.

تصنيف روايات الكاتب: رومانسية - اجتماعية

من هي ميرنا الهلباوي؟ نشأتها وحياتها الخاصة

 

ميرنا الهلباوي، كاتبة مصرية، ولدت في محافظة الإسكندرية عام ١٩٩٢، عاشت معظم حياتها في الإسكندرية، درست السياحة والفنادق فى مرحلة دراستها الجامعية، تنقلت ما بين الإسكندرية والقاهرة لمتابعة عملها الخاص، قدمت برامج في الإذاعة المصرية، وتحديداً إذاعة إنيرجى، عُرف عن ميرنا أنها عاشقة للسفر والترحال، حيث أنها سافرت إلى بلاد عديدة مثل: اليونان ولبنان وألمانيا ودبى. 

كتبت ودونت عن رحلاتها، وتأثير ثقافات البلاد التي سافرت إليها، وقد أثر ذلك بشكل ملحوظ فى تدويناتها على الإنترنت، وفى كتابة مقالاتها وكتبها.

 

مشوار ميرنا الهلباوي الأدبي

 

بدأت ميرنا الهلباوي حياتها في عالم الكتابة كمدونة على الإنترنت، ولها العديد من المقالات المعروفة، ثم دخلت عالم الصحافة من أوسع أبوابها فكتبت فى مجلة ٧ أيام، وتم ترشيحها لجائزة الصحافة العربية عام ٢۰١٦ فئة الحوار الصحفي، وقد تمكنت من الحصول على المركز الثانى وقتها.

صدرت أولى رواياتها “مُر مثل القهوة..حُلو مثل الشوكولا” عن دار الكرمة فى عام ٢۰١٧، ولاقت الرواية نجاحاً جماهيرياً، وتصدرت قوائم الكتب الأكثر مبيعاً، ومن هنا كانت نقطة انطلاق بداية ميرنا الهلباوى فى عالم الكتابة الأدبية، ثم صدرت روايتها الثانية “كونداليني ” عام ٢۰٢۰.

اشتهرت كتابات ميرنا الهلباوي بقربها من الشباب، وتميزت بسلاسة الأسلوب، كما أن لها فلسفتها الخاصة فى السرد، وقد تناولت ميرنا الهلباوى فى كتاباتها معظم السفريات والبلاد التى ذهبت إليها: كالأساطير المعروفة عن الهند التي ناقشتها فى روايتها كونداليني.

وتُعد ميرنا نموذجاً قوياً للمرأة الطموحة المثابرة، التي تسعى بكل جُهد واجتهاد لتحقيق أحلامها، و الوصول إلى أهدافها، كما تعد أحد أهم الداعمين فى إطلاق مبادرة iread.

 

لقاء مع الكاتبة ميرنا الهلباوي من برنامج لدي أقوال أخرى مع إبراهيم عيسى

 

 

اقتباسات ميرنا الهلباوي

 

“لا يتسع العالم كله لما أشعر به حاليا..أشعر بالرضا الكامل عن نفسي..أشعر بالسعادة كما لو كأننى أختبرها للمرة الأولى..أعظم وأعمق إحساس هو أن تكون قادرعلى تحقيق أحلامك..بنفسك ولنفسك..أن تشعر بالكمال وأنت وحدك”

“ما تبقاش من الناس اللى بتصدق القصة اللي بتقولها لنفسها عشان خايفة تواجه نفسها بالقصة الحقيقية اللي بتحصل على أرض الواقع.. جايز تكون القصة اللي في دماغك بتطمنك وتريحك وتحافظ على كبريائك أكتر، لكن مش هي دي القصة الحقيقية… فووق”

“أنظر إلى انعكاسي في المرآة فلا أجد إلا الكثير من المعارك التي خرجت منها منتصرة رغم كل الندوب الناتجة عنها”

“الورد في عالم النفس بيقلل إحساس الإنسان بالقلق والزعل والحزن.. لما حد بيجيبلنا ورد بيخلي فيه حميمية أكتر في علاقتنا بيه.. لما بنقعد في مكان فيه ورد ده بيخلي مزاجنا أحسن ويخلينا نحس أكتر بكل الحاجات اللي حوالينا”

أعمالها خارج العالم الأدبي:

 

  • تمتلك ميرنا الهلباوي سلسلة مطاعم تدعى أوبا.
  • عملت محررة محتوى بمجلة هايا سابقاً.
  • عملت مذيعة في راديو إنرجى سابقا.

الجوائز:

  • فازت ميرنا الهلباوي بالمركز الثانى عن رواية “كونداليني” في مسابقة أفضل كتاب بتصويت القُراء فى حفل توزيع جوائز iread awards لعام ٢۰٢١.
  • فازت رواية “كونداليني” بالمركز الثاني كأحسن غلاف في مسابقة أفضل غلاف بتصويت القراء فى حفل توزيع جوائز iread awards لعام ٢۰٢١.
  • ترشحت لجائزة الصحافة العربية فئة الحوار الصحفي لعام ٢۰١٦.

روايات ميرنا الهلباوي

  • مر مثل القهوة..حلو مثل الشوكولا- ٢۰١٧
  • كونداليني- ٢۰٢۰
شارك

مقالات اخري

فرانز كافكا

رحاب هاني

أحمد بهجت

شارك

الرئيسية
حسابي
كتب
كُتاب
متجر