حالات نادرة

عبد الوهاب السيد الرفاعي

طبيب نفسي مجهول يعمل في مصحة نفسية بالكويت، يُقابل عددًا كبيرًا من الفتيات المُراهقات اللائي يعانين من أمراض نفسية خاصة، فيجمع قصص هذه الحالات النادرة في سلسلة.

احصل علي نسخة

نبذة عن حالات نادرة

قلّما نجد سلوكًا مهذبًا في عرض أدبيات الرعب، وأقصد هنا بمعنى كلمة سلوك مُهذب، أي ما يحترم عقل القارئ بعيدًا كل البُعد عن الخرافات والوساوس الخيالية التي تنغص على الكاتب عيشته وأحلامه، فتُجبره على نسج خيوطها لنا في أوراقه، لنكتشف أننا أمام روايات تجمع بين الهلوسة والكوميديا في آن واحد.

فهل يقتصر أدب الرعب على عالم الجان والعفاريت؟ أليست النفس البشرية أكثر غموضًا ورعبًا من الماورائيات؟ يُجيب “عبد الوهاب السيد الرفاعي” على تلك الأسئلة في سلسلة رواياته حالات نادرة بكلمة (نعم)، النفس البشرية أكثر غموضًا ورعبًا بكثير.
نبذة عن سلسلة حالات نادرة:

تدور أحداث سلسلة حالات نادرة حول طبيب نفسي مجهول يعمل في مصحة نفسية بالكويت، وهو في الـ 35 من عمره، يُقابل عددًا كبيرًا من الفتيات المُراهقات اللائي يعانين من أمراض نفسية خاصة، فيجمع الكاتب في سلسلته مجموعة قصص – بعضها حقيقي- عن حالات نفسية لمراهقات بين الـ 12 والـ 28 من عمرهن.

تُعد سلسلة حالات نادرة جيدة جدًا – حسب رأيي – لكل محبي علم النفس، فهي تُقدم لهم حالات نفسية مُختلفة، كل حالة تبدأ بقصة مُختلفة، وتنتهي بنهاية أكثر غموضًا، فيقوم الطبيب بتجميع تلك القصص وتسجيلها في مذكراته التي شكلت فيما بعد سلسلة حالات نادرة، فنرى في تلك السلسلة أغرب الحالات التي تُرافق الشابات في ذلك المُجتمع الذكوري، الذي يتناول المرأة كورث يُملّك، مجتمع يُمارس وأد البنات من الناحية الفكرية والإبداعية.

من أشهر تلك القصص: زوجي الميت، جدتي تخيفني، الهاربة، مُذكراتي تلاحقني، ولدي الحبيب، جريمة لم تحدث.

فنرى مجموعة فتيات ظلمهن المُجتمع وخلق في بعضهن حالات من الهلوسات المُختلفة، بين من تُنكر موت زوجها، ومن تحاول الفرار من ماضيها، وبين من تحاول الإستقلال بذاتها كباقي المُراهقين الذين يطمحون إلى الحرية، لكن العادات والتقاليد المُتزمتة تقتل إبداعها وبالتالي تقتلها هي. شخصيات مُختلفة جمعتهن حقيقة واحدة وهي (المُجتمع الذكوري)، فكأن الكاتب يُعالج إحدى أهم قضايا المُجتمع وهي قضية المرأة ولكن من منظور نفسي –سيكولوجي-، منظور يحترم عقل القارئ.

تحولت إحدى تلك القصص لعمل سينمائي وهي “جدتي تُخيفني جدًا”، فقد عمل صُناع العمل على تحويل تلك الشخصية لشخصية تصطدم أحلامها بعادات وتقاليد سلطوية أبوية ذكورية مُتمثلة في عائلتها وعلى رأسها جدتها، فكم من فتاة تُعاني في مجتمعاتنا مثل تلك المُعاناة

عبد الوهاب السيد رفاعي- كاتب ومهندس كويتي، ولد في 22 يناير من عام 1973م، يُعد من أشهر الكُتاب في الخليج، وقد كان أول من يتناول أدب الرعب في أعماله على المستوى الخليجي، يشتهر عبد الوهاب بمجموعة من الروايات والكتب، من نوع أدب الرعب والخيال العلمي، وقد كان أول إصدار للكاتب الكويتي في عام 2000م، بعنوان وراء الباب المعلق. بداية من عام 2000، قام الرفاعي بإصدار العديد من الأعمال، ولعل من أشهرها هي سلسلة حالات نادرة.

كيف كان منشورنا؟

دوس على النجمة لمشاركة صوتك

متوسط التقيم 0 / 5. عدد الاصوات 0

لا يوجد تصويت

اترك تعليقاً

كتب عبد الوهاب السيد الرفاعي

الرئيسية
حسابي
كتب
كُتاب
متجر