قضية ضد الشيطان

راي راسل

رواية قضية ضد الشيطان، هي رواية مترجمة عن المؤلف راي راسل الذي كتبها عام 1962، وقامت بترجمتها شيرين هنائي، ونشرت من قبل دار دارك عام 2021

احصل علي نسخة

نبذة عن قضية ضد الشيطان

“كل ما كان يحكي عن الأصوات المرعبة المنبعثة من مسكن القساوسة لم يكن صحيحًا، أو حتى قريبًا من الصحة، ففي داخل إحدى حجراته توجد مراهقة مقيدة، تثير الفزع والرعب في نفوس الحاضرين بما تعرفه عن أسرارهم.. فهل كان الشيطان يسكنها حقًا، أم هي بريئة والشيطان واحد ممن يدعون مساعدتها؟” قضية ضد الشيطان – راي راسل – ترجمة شيرين هنائي.

فتاة صغيرة تعيش في أمريكا، في ستينات القرن الماضي، تطرأ على تصرفاتها سلوك شاذ قد يصل وصفه إلى حد الرعب والتخويف، وتتحول تصرفاتها وسلوكها الى أقل ما يوصف به أنها غريبة الأطوار، وتبث الرعب والفزع في كل من حولها بأفعالها الشيطانية، ترى هل قامت دون قصد بإيذاء شيطان من العالم الجني المستتر فعاد للانتقام منها، أم أن هناك روح شريرة تنتقل بين أجساد عائلتها كلما توفي أحدهم بحثت عن وريثه لتسكنه،

هل الفتاة بالفعل يسكنها شبح واحد، أم جسدها تم الاستيلاء عليه من قبل قبيلة من المردة والشياطين، وكيف سيساعدها القساوسة؟ وهل سينجحون في تخلصيها من تلك الأرواح الشريرة، أم أن تلك الشياطين هي التي ستسيطر عليهم!

قضية ضد الشيطان رواية من تأليف راي راسل عام ١٩٦٢، وهو كاتب أمريكي (٤ ستنمبر ١٩٢٤ – ١٥ مارس ١٩٩٩) قدم خمسة عشر عملا في أدب الرعب تنوع بين الروايات والمجموعات القصصية، والتي اختتمها برواية “القوة المطلقة” ١٩٩٢، وقد كان أشهر أعماله على الاطلاق مجموعته القصصية الأولى “ساردونيكوس” ١٩٦١، وتليها شهرة هي مؤلفه الأدبي الثاني، وروايته الأولى قضية ضد الشيطان ١٩٦٢ التي نظرا لأبداع حبكتها استفزت كثير من الكتاب لترجمتها الى لغتهم القومية،

والتي كانت من بينهم الكاتبة المبدعة شيرين هنائي حيث قامت بترجمتها الى اللغة العربية وتم نشرها من خلال دار دارك حيث شاركت بها في الدورة الثانية والخمسون في معرض القاهرة الدولي للكتاب يونيو ٢٠٢١، لتحقق أعلى نسبة مبيعات للدار خلال فترة المعرض.

شيرين هنائي كاتبة وسيناريست قدمت العديد من الأعمال المبدعة حيث قدمت خمسة عشر عمل أدبي منهم ثلاث مجموعات قصصية أولها “سلسلة حكايات الظلام المحظورة”، وستة روايات كانت أخرها رواية “ملاعيب الظل”، وقامت بترجمة سبعة روايات أجنبية كانت أولها “أشباح هيل هاوس” وآخرها قضية ضد الشيطان التي صدرت عام ٢٠٢١و أشاد بها القراء مترجمين اعجابهم بتلك الرواية بالتهامهم نسخ الطبعة الأولى كاملة في الأيام الأولى من عرضها بالمعرض .

قضية ضد الشيطان هي رواية عالمية تم الاستعانة بحبكتها القصصية أكثر من كاتب في روايته، فقد استعان “وليام بيتر بلاتي” بنفس الحبكة التي تحكي عن طفلة صغيرة ابنة ممثلة شهيرة يسكنها الشياطين ويستعين بالقساوسة لإخراجهم منها في روايته طارد الأرواح الشريرة ١٩٧١ والتي حولت الى فيلم سينمائي يحمل نفس الاسم بعد صدور الرواية بعامين، وبالرغم من أن “راسل” قد أصدر روايته عام ١٩٦٢،

الا انه في عام ١٩٤٢ نشرت بعض الصحف الأمريكية قصة حقيقية مشابهه لأحداث روايته !!! ترى هل كانت رواية “راسل” حقيقية أم مجرد ابداع في خيال كاتب ؟؟ ومن كان المسيطر على الأخر في روايته هل الفتاة المسكونة أم الشياطين أم القساوسة؟ وهل بالفعل تم خروج مجموعة من الجن تسكن الفتاة الي جسد يحوي شيطان جديد من الممكن محاكمته أم أن الشياطين لا تحاكم من قبل البشر في الدنيا وتحاكم فقط في الآخرة ؟؟؟

فإذا كنت تكره الشيطان من الممكن حرقه من خلال الاستعاذه منه، أم إذا كنت تريد التشفي فيه فعليك أن تسمع مرافعة راي راسل في: قضية ضد الشيطان.

كيف كان منشورنا؟

دوس على النجمة لمشاركة صوتك

متوسط التقيم 0 / 5. عدد الاصوات 0

لا يوجد تصويت

اترك تعليقاً

كتب مشابهة

الرئيسية
حسابي
كتب
كُتاب
متجر