عصام يوسف

دكتور عصام يوسف كاتب،‫ روائي، سيناريست، مذيع راديو ومقدم برنامج تلفزيوني شهير.

بدأ مشواره الأدبي بنشر رواية “ربع جرام” عام ٢٠٠٨ وهي من الروايات الأكثر مبيعًا منذ صدورها وإلى الآن. وهناك خطوات متأنية يخطوها الكاتب لتحويل الرواية إلى فيلم سينمائي. كتب أيضًا رواية “٢ ضباط”. وتتميز رواياته بالواقعية فكلاهما مبني على أحداث حقيقية

بدأ تقديم برنامج العباقرة منذ عام ٢٠١٦ ومستمر إلى هذه اللحظة ‫ بدأ بطلاب المدارس ثم أصبح يضم فئات أخرى كثيرة. والبرنامج هو فكرة والده الأديب الراحل عبد التواب يوسف واستقبلت البيوت المصرية هذا البرنامج بالترحاب.

تصنيف روايات الكاتب: واقعية اجتماعية

عصام يوسف

دكتور عصام يوسف كاتب،‫ روائي، سيناريست، مذيع راديو ومقدم برنامج تلفزيوني شهير.

بدأ مشواره الأدبي بنشر رواية “ربع جرام” عام ٢٠٠٨ وهي من الروايات الأكثر مبيعًا منذ صدورها وإلى الآن. وهناك خطوات متأنية يخطوها الكاتب لتحويل الرواية إلى فيلم سينمائي. كتب أيضًا رواية “٢ ضباط”. وتتميز رواياته بالواقعية فكلاهما مبني على أحداث حقيقية

بدأ تقديم برنامج العباقرة منذ عام ٢٠١٦ ومستمر إلى هذه اللحظة ‫ بدأ بطلاب المدارس ثم أصبح يضم فئات أخرى كثيرة. والبرنامج هو فكرة والده الأديب الراحل عبد التواب يوسف واستقبلت البيوت المصرية هذا البرنامج بالترحاب.

تصنيف روايات الكاتب: واقعية اجتماعية

نشأت عصام يوسف وحياته الخاصة

ولد عصام يوسف في مدينة القاهرة عام ١٩٦٥. والده الأديب الراحل “عبد التواب يوسف” الملقب بعميد أدب الطفل وصاحب الألف عنوان‫‪ ووالدته الكاتبة الصحفية “نتيلة  راشد” ولقبت بماما لبنى وكانت رئيسة تحرير مجلة سمير لفترة طويلة حوالي أربعون عام. ولديه أخت “لبنى” أستاذة بكلية الآداب قسم اللغة الإنجليزية بجامعة القاهرة وأخ “هشام” دبلوماسي.

نشأ في بيت به مكتبة تحتوي على نص مليون كتاب‫ ‫وصفتها المذيعة نادية صالح مقدمة برنامج “في مكتبة فلان” بأنها أكبر مكتبة في بيت في مصر. يعمل هو وأخوته ليفتتحوا مكان يضم هذه الكتب ليستفيد بهم الآخرين لأن المكتبة بها كتب نادرة لا يمكن لأحد أن يجدها في الوقت الحاضر. لم يكن عصام متفوق دراسيًا ولكنه كان طفل قارئ ومطلع في كل المجالات وهذا ما تعلمه من والديه فكان يقرأ الجرائد والمجلات وكل ما يمسك به. وكان يذاكر بهدف النجاح فقط لأنه لم يكن يريد أن يصبح طبيب أو مهندس. فقد كان مغرم بالسيارات كان يحلم بالعمل في هذا المجال وبالفعل حقق ذلك.

كان عصام طالبًا في مدرسة بورسعيد بالزمالك طوال سنواته الدراسية. ثم التحق بكلية الآداب جامعة القاهرة قسم اللغة الإنجليزية.

سافر لفترة خارج مصر ثم عاد ليبدأ حياته المهنية في مجال السيارات وتفوق ليصبح أصغر مدير تجاري سنًا في مصر. ثم ترك عمله وافتتح معرضين سيارات ثم ترك مجال السيارات بأكمله. يصف عصام يوسف هذه الفترة بأنها من أسعد فترات حياته لأنه يحب مجال السيارات وكان يستمتع بعمله.

ثم عمل بمجال البيئة بالتعاون مع وزارة البيئة في اختبار عوادم السيارات لمدة ٨ سنوات.

لم يكن يفكر في الكتابة ولم يبدأ في الكتابة بشكل احترافي إلا بعد سن الأربعون.

عصام يوسف متزوج من أ/ رانيا و لديه ٣ أولاد‫‪، عمر ولبنى ومريم.

 

ما ألهمه ليصبح كاتبًا؟

من الطبيعي أن طفل نشأ في هذا البيت أن يتطلع ليصبح كاتب ولكن لم يكن يحلم بذلك مطلقًا رغم أنه كان في طفولته يكتب في بعض الأحيان. ولكنه رأى أنه لابد أن ينقل هذه التجربة فهو الشاهد على هذه الأحداث المؤسفة وهكذا  رأت “ربع جرام” الشمس وكان عصام يرى أن هذا واجبه تجاه بلاده وشباب بلاده.

أما رواية “٢ضباط” فبطلها “وليد” هو من حكى له القصة وطلب عصام منه أن يكتبها ويذكر بها اسمه لتكون تأريخ للأحداث خاصة بعد مرور عشرات السنوات على الأحداث. وما أوصل بهذه الرواية إلى هذه الطريقة في الكتابة فهو صفاء الذهن الذي وصل الكاتب إليه عندما ذهب لكتابتها في أسوان.

أما بالنسبة لمسلسل “ذهاب وعودة” فهو يلهمه أن يكتب في مواضيع تعود بالنفع على المجتمع فمناقشة موضوعات مثل خطف الأطفال وتجارة الأعضاء هو ما يلهمه.

 

مشوار عصام يوسف الأدبي

في أوائل الألفينات وبعد أن ترك عمله بمجال السيارات قرر البدء في الكتابة وعندما أمسك بالقلم وجد القلم لا يتوقف عن الكتابة وهكذا ولدت “ربع جرام”. فقد قضى سنة كاملة يكتبها وأخرى ليراجع ما كتبه. فقد نصحه والده أن يهتم بخطوة المراجعة مثل الكتابة بل أكثر. وكان واثق من نجاح “ربع جرام” رغم رفض دار النشر طباعتها لأنها تتعدى الستمائة صفحة وأن لا أحد يقرأ هذا الكم من الصفحات في مصر وأيضًا لكاتب مبتدئ. ولكن لإيمان عصام يوسف الشديد بنفسه وبكتابه والأهم برسالته العظيمة قرر أن ينشر أول طبعة علي حسابه الخاص عام 2008.

فذهب إلى المطبعة وطبع الرواية ثم وزعها على المكتبات بنفسه واجتهد أيضًا في إقناع أصحاب المكتبات بعرضها في مكتباتهم إلى أن بدأ النجاح وحققت مبيعات مذهلة وكانت من الكتب الأكثر مبيعًا حينها ثم نشرتها الدار المصرية اللبنانية وأكملت الرواية طريقها في النجاح لتصبح حتى هذه اللحظة من الكتب الأكثر مبيعًا.

ووصف عصام الرواية بأنها تعرض الإدمان من وجهة نظر المدمن وليست نظرتها من الخارج فهذا ما ميزها أضاف أن الرواية واقعية بنسبة ٩٠٪ وهؤلاء الشباب هم أصدقائه وزملائه ولكن ال ١٠٪المختلفة فلأن كان هناك نهايات أكثر سوداوية. يعمل جاهدًا لتحويل الرواية إلى فيلم من إنتاجه الشخصي حتى لا يؤثر أحد في رؤيته للفيلم ويصدر بالصورة التي يتمناها وأبطال الفيلم سوف يكونوا من طلاب المدارس والجامعات.

روايته الثانية “٢ضباط” تم رفض فكرتها من قبل وزارة الداخلية وكان هذا قبل ثورة يناير ٢٠١١. ولكن بعد الثورة بدأ في كتابتها مجددًا وبعد أن انتهى من حوالي ثلث الرواية قطع الورق ولم يعجبه وسافر إلى أسوان وكتبها من البداية وأتمم كتابتها وصدرت عام ٢٠١٣ عن الدار المصرية اللبنانية للنشر.

وحققت نجاح واسع أيضًا ولكن لم تتفوق على “ربع جرام”. تعرض الرواية نموذجين من الضباط الفاسد الذي يتملكه شهوة المال والسلطة والنموذج الآخر لضابط خلوق ونموذج للضابط الصالح. وتدور الأحداث الحقيقية للرواية في حقبة التمانينات. أرسلت له وزارة الداخلية جواب شكر على الرواية. وكان هناك مشروع لتحويل الرواية إلى فيلم سينمائي من بطولة “أحمد السقا” ولكن تعطل هذا المشروع ليأتي مسلسل “ذهاب وعودة”.

الرواية الثالثة المنتظرة منذ سنين طويلة هي رواية “قصر البارون” التي لم ينتهي عصام من كتابتها بعد. ويرجع سبب ذلك لانشغاله ببرنامج “العباقرة”. هي رواية رومانسية واقعية تدور حول قصر البارون وتاريخه.

 

جوائز

  • فاز برنامج “العباقرة” ببرونزية “إيفي أوردز” العالمية عام ٢٠١٩.
  • نال جائزة أفضل مسلسل بالوطن العربي عن مسلسل “ذهاب وعودة” في رمضان ٢٠١٥.

 

محطات مميزة في حياته

 

المحطة الأولى المميزة كانت نشر رواية “ربع جرام” ونجاحها الساحق والذي وصل بها لهذا النجاح وهذه الدقة في الوصف هو صدقه وأمانته في توصيل الرسالة. ثم عرض برنامج “العباقرة” وتحقيق النجاح الغير مسبوق والتفاف العائلات حوله ومعرفة الجمهور بشخصية الكاتب وصورته وليس من وراء السطور. وبهذا البرنامج أصبح له تأثير عميق في جميع أفراد العائلات عمومًا وبشكل خاص الشباب فهو يلهم الشباب ليحققوا النجاح ويصلوا لأهدافهم


اقتباسات شخصية

الكاتب ليس له أي قيمة بدون أصدقاءه القراء

 

 

القراءة ما بين السطور أهم من قراءة السطور نفسها

أعماله خارج العالم الأدبي

عمل في مجال السيارات في بداية حياته العملية ونجح نجاح ملحوظ كمدير تجاري ثم ترك هذا العمل وافتتح معرضين للسيارات ثم ترك هذا المجال وانتقل إلى مجال آخر متعلق بشكل أو بأخر به فعمل بالتعاون مع وزارة البيئة في اختبار عوادم السيارات وترك بصمة فنحن إلى الآن نستفيد من عمله فأصبح هذا الإجراء جزءًا من إجراءات ترخيص السيارة في المرور.

 كان يزور المدارس ويتحدث عن المخدرات مع الطلبة للتوعية وهذه الفكرة أتته نتيجة لزيارة طالب من إحدى المدارس إلى مكتبه ذات يوم بعد أن قرأ “ربع جرام” وطلب منه أن يأتي لمدرسته ليتحدث مع زملائه عن هذه القضية لأن بعض منهم بدأ في التعاطي. فأتمم رسالته وزار مئات المدارس في محافظات مختلفة لينشر التوعية وينقذ الأولاد من هذه الكارثة.

 في رمضان ٢٠١٥ عرض مسلسل “ذهاب وعودة” من تأليف “عصام يوسف” وإخراج “أحمد شفيق” وبطولة “أحمد السقا”. حدث هذا المسلسل صدفة فكان عصام يوسف يعمل على تحويل روايته “2 ضباط” إلى فيلم سينمائي بطولة “أحمد السقا” وفي جلسات التحضير قص “عصام يوسف” على “أحمد السقا ” فكرة المسلسل وكانت مجرد قصة سمعها عصام. أعجب بها السقا بشدة وطلب منه كتابتها كمسلسل له فورا ليقوم ببطولتها في رمضان وتحقق هذا النجاح العظيم. 

المحطة الحالية والأهم برنامج العباقرة الذي يقدمه منذ عام ٢٠١٦. فهو فكرة والده الأديب الراحل عبد التواب يوسف وطوره عصام يوسف. أولى الحلقات كتبها معه والده والتصميم العام لشكل البرنامج. يعرض البرنامج منذ ٢٠١٦ وإلى الآن على قناة القاهرة والناس ودعمته هذه القناة بعد أن رفضت البرنامج قنوات كثيرة.

ثم بعد نجاحه عرض على عصام يوسف عروض مغرية في قنوات كثيرة ولكنه فضل البقاء في القناة وفاءًا للقناة التي دعمت البرنامج قبل أن ينجح وأمنت به. أصبح البرنامج لا ينقطع عن العرض فكل موسم ينتهي يبدأ بعده موسم آخر.

البرنامج من إخراج ميلاد أبي رعد. ويرى عصام أنه ليس مذيع أنه كما قال له المخرج ميلاد أبي رعد أنه يقدم البرنامج بحب‫ وشغف وتلقائية وهذا ما يجعله ناجح. وتعددت الفئات المشاركة فشملت طلاب المدارس‫‫‪، طلاب الجامعات‫‪ العائلات طلاب التمريض ثم توسعت أكثر وتتضمن موسم عبارة عن مجموعة أصحاب من خريجي الجامعات ودائمًا هناك تطوير فيعملون على موسم للأطفال في عمر العشر سنوات أي طلاب الإبتدائية ويأمل أن تشمل أيضًا طلاب الإعدادية. كما يعمل على تطبيق يتضمن أسئلة من البرنامج.

يعمل مدير عام شركة مونتانا ستوديوز للإنتاج السينمائي.

عمل مذيع برنامج القرار على  راديو نجوم اف ام.

قام صندوق الأمم المتحدة للسكان باختيار عصام يوسف سفيرًا للشباب في عام ٢٠١٩.

دروس تعلمها عصام يوسف

 تعلم من خلال تجارب عديدة أن الرفض بداية النجاح. فكل أعماله الناجحة بدأت بالرفض مثل رواياته: “ربع جرام” التي رفضتها دار النشر لكبر حجمها ثم رواية “٢ ضباط” التي رفضت وزارة الداخلية فكرتها. ومسلسل “ذهاب وعودة” رفضته شركات إنتاج عديدة إلى أن قرر “أحمد السقا” تنفيذ المسلسل لإعجابه به ووصف عصام يوسف هذا الحدث بأن التوقيت الذي يختاره لنا اللّه أفضل توقيت لأن عندما كان يحاول بيع كان يطلب ثلث الرقم الذي تقاضاه. وأخيرًا برنامج العباقرة الذي رفضته قنوات كثيرة إلى أن اقتنع بها “طارق نور” ليعرض على قناة القاهرة والناس وتأخذ وضع مميز في القناة.

  

رواياته

  • ربع جرام – الدار المصرية اللبنانية – صدرت عام ٢٠٠٨.
  • ٢ ضباط – الدار المصرية اللبنانية– صدرت عام ٢٠١٣

قائمة أعمال قيد التنفيذ

  • فيلم ربع جرام
  • العباقرة للأطفال بالمرحلة الإبتدائية
  • رواية قصر البارون
  • تطبيق على الهاتف يضم أسئلة برنامج العباقرة
شارك

مقالات اخري

فرانز كافكا

رحاب هاني

أحمد بهجت

شارك

الرئيسية
حسابي
كتب
كُتاب
متجر