الشعور بالذنب من السفر جوا

محمد هشام عيبه

مجموعة قصصية متنوعة بين الخيال العلمي والفانتازيا والواقعية والسياسة في كل قصة أدهشنا الكاتب بمفاجأة غير متوقعة زادت تشويق الحبكة الدرامية للقصة وانفعالات مشاعر القارئ عند قراءتها مما يدفعه إلى: الشعور بالذنب من السفر جوا

احصل علي نسخة

نبذة عن الشعور بالذنب من السفر جوا

الشعور بالذنب من السفر جوا ، “مقهى يقف صامدًا أمام المؤتمرات، حكاية غرام لن تكتمل إلا بانقطاع التيار الكهربائي، عتاب بين حبيبين ينتهي برذاذ من الدم، هاتف في قفص العصافير، اختفاء غامض لكل أغطية البالوعات يفتح أبوبًا للشك، حشود غاضبة لعرايا تقتحم مقر حصين، روبوت وحيد على كوكب مهجور يبحث عن الحب فأين يجده”

الشعور بالذنب من السفر جوا ، مجموعة قصصية مكونة من خمسة عشر قصة، تراوحت بين القصص القصيرة والمتوسطة الطول، استغرقت كتابتها أربع سنوات من الكاتب كي يستطيع أن يقدم مجموعة متميزة تمتاز بحداثة الفكرة وعمق المعاني وسلاسة الأسلوب وجدة الحبكة فجمعت بين قصص الخيال العلمي والواقعية والرومانسية والفانتازيا والسياسة أيضا. كتبت بمنظومة خاصة ولم يتم ترتيب القصص فيها عشوائيا،

حيث جاء على لسان الكاتب “ترتيب القصص كان مقصودا بغرض إعطاء دفقة شعورية ما للقارئ..” .. تعد تلك المجموعة هي الكتاب السادس للمؤلف فقد صدر له مؤلفات في كتب المقالات والأدب الساخر ومنها “توم كروز في شقة العجوزة”، “الكتاب الأمريكاني”، “بدون تأشيرة”، “عزيزي ٩٩٩”، “حصة قراءة”، كما شارك أيضا في كتابة سيناريو فيلم “٩٠ دقيقة”، و مسلسل “زودياك”، ومسلسل “في كل أسبوع يوم جمعة”

وقد صدرت مجموعته القصصية الشعور بالذنب من السفر جوا عن دار تنمية للنشر والتوزيع عام ٢٠٢٢ حيث احتلت المجموعة صدارة المبيعات للدار أثناء الدورة الثالثة والخمسين لمعرض القاهرة الدولي.

قصص متنوعة مفعمة بالمشاعر والأحاسيس، مكتظة بالأحداث والمواقف، ولكن بحبكات مختصرة ومختزلة ونسجت بدقة وعناية، بأسلوب ساحر مشوق وكلمات إبداعية تم اختيارها بدقة بحبكات درامية مختصرة نسجت بعناية كي تتأرجح بين الحزن والسخرية والخيال، لتنتج لنا ألواناً مختلفة من الأدب تقدم على مائدة واحدة.

تعيش معها قصة غرام بين حبيبين ربما تظنها أنها لن تكتمل ولكن كيف تكتمل مع انقطاع التيار الكهربي فكيف يكون الظلام وغياب النور هو مفتاح اكتمالها ؟؟!!! نحتسي فيها القهوة في مقهى يقف صامدا أمام المؤتمرات فمن هؤلاء الذين يتسامرون في ذلك المقهى والتي تعد قوتهم أكثر صلابة وأصحاب الطبقة الثقافية الذين يجتمعون في المؤتمرات؟؟!!

وهل تلاشت البشرية من العالم مصطحبة معها المشاعر الإنسانية ولم يبقى سوى روبرت وحيد على كوكب مجهول يبحث عن الحب ؟!! وجريمة بوليسية غامضة من الصعب التعرف على مرتكبها تدور حول اختفاء غامض حول اختفاء أغطية البالوعات ؟؟ ! وكيف لحبيبين لم يجمعهما سوى عشق القلوب ودفء المشاعر أن تنتهي قصة حبهما بجريمة والعتاب يقفل الحوار بينهما برذاذ من الدماء ؟؟!!

خمسة عشر قصة قصيرة ستصحبك في رحلة طويلة من الخيال والمتعة وكأنك تقرأ ملخص حبكة درامية لرواية مطولة، فعليك أن تبادر بسرعة قراءتها كي تغتنم قدر كبير من المتعة والإثارة خاصة إذا كنت من ضمن هؤلاء الذين لديهم:

الشعور بالذنب من السفر جوا.

اترك تعليقاً

كتب مشابهة

الرئيسية
حسابي
كتب
كُتاب
متجر