تُعَد حضارة الإغريق من أقدم وأهم الحضارات التي نَقلت للبشر عبر العصور المُختلفة مناهج مُتنوعة في العديد من المجالات: كالفنون والعلوم والتاريخ و الفلسفة وغيرها.

ولعبت أساطير الإغريق دوراً بارزاً في الأدب اليونانى، بل إنها صارت مصدر إلهام لكل كاتب أو فنان يَوَّد إخراج تحفة فنية مُتفردة.

وتُحكى هذه الأساطير لتكون عبرة ودرساً للبشرية، يخرج من خلالها الإنسان بقيم ودروس في الحياة بطريقة غير مباشرة، ليُحفَر هذا الدرس في عقله إلى الأبد فيصير كأسلوب حياة.

عزيزى القارئ سأصحبك من خلال هذا المقال إلى رحلة شيقة ومُثيرة، لنستكشف الإغريق أكثر ونتوغل في دهاليز حضارتهم وثقافتهم لنتعرف عليهم عن قُرب.

تعرف ايضاً على الأدب العربي من هنا.

 

كل ما تريد أن تعرفه عن الإغريق

 

أصل كلمة إغريق

 

أطلق العرب كلمة الإغريق على سكان اليونان القدماء، وذلك لأن حضارتهم تعتبر أم الحضارات في أوروبا خاصة في مجالات الفنون والفلسفة والآداب.

امتدت حضارة الإغريق أو ما تُسمى بحضارة اليونان القديمة من عام ١٢۰۰ قبل الميلاد بعد انتهاء الحضارة الموكينية أو الميسينية حتى عام ٣٢٣ قبل الميلاد وتحديدا حتى وفاة الإسكندر الأكبر،

وتلك الفترة كانت سخية وثرية بالإنجازات العلمية والفلسفية والسياسية، فقد تركت أثرًا قوياً وملموساً على الحضارة الغربية بوجه عام.

انجازات الحضارة الإغريقية

 

انجازات الحضارة الإغريقية

 

تفوق الإغريق على غيرهم وعلى أنفسهم في العديد من المجالات، وحققوا انجازات لا حصر لها ميزتهم عن بقية الحضارات الأخرى، وشملت انجازاتهم العديد من المجالات: كالفن والفلسفة والتاريخ وغيرهم.

الفن

 

برع الإغريق في فن النحت، وأبدعوا في تمثيل كافة التفاصيل للإنسان كتفصيل شعره، وملابسه، وإضافة حركة إبداعية للتماثيل. ولم تتوقف حالة إبداع الإغريق عند هذا الحد، بل إنهم أجادوا تجسيد العديد من العواطف من خلال أعمالهم المنحوتة،

وصوروا الحالة المزاجية للإنسان بمنتهى الدقة والبراعة، فبعضها كان بملامح جدية، والبعض الآخر كان كوميديًاً . كما أبدع النحاتون في تجسيد مشاعر لا يستطيع أى إنسان التنازل عنها مثل الوطنية والحرية.

العلوم السياسية

 

أثرت حضارة الإغريق بشكل كبير وملحوظ على العلوم السياسية، وخلقت هيكل الحكم، فهي أول من درست الأشكال المختلفة من أنظمة الحُكم، كما كانت أول من قدم دراسة منهجية لنظام حُكم البشر،

بالإضافة لتحديد نقاط الضعف والقوة في نظام الحُكم والحُكام، حيث قَدَم أفلاطون أول حُكم سياسي في كتاب الجمهورية، وتَحدَث فيه عن العدالة وكيفية تطبيقها وتحقيقها في الحُكم.

الرياضة

 

ساهمت حضارة الإغريق في الرياضة بشكل واضح ومؤثر. وابتدعت العديد من أصناف الرياضة المختلفة التي لازالت تُمارس حتى وقتنا هذا كالألعاب الأوليمبية والماراثون اللذان اكتسبا اسميهما من اللغة اليونانية القديمة.

التاريخ

 

اهتم الإغريق بالتاريخ، وقدموا أهم وأفضل الأعمال التاريخية. ومن أشهر المؤرخين في الحضارة الإغريقية نجد ثوسيديدس وهيرودوت. وقدم هيرودوت عملاً تاريخيا مثيرًا للإعجاب عن الحروب الفارسية،

وقدمها بطريقة شيقة مُمتعة، حيث تجاوزت مجرد الأحداث الماضية، فحاول تفسير أسباب حدوثها وما هي العِبَر والدروس المستفادة التي يُمكن أن تُدَرَس من التاريخ الماضي بالإضافة لحديثه عن الدين والعلاقات الأسرية.

اليك ايضاً تاريخ مصر الاسلامى من هنا.

الشعر

 

تأثر الشعر بحضارة الإغريق تأثراً ملحوظاً، حيث أنهم كانوا أول من حلل الشعر بشكل منهجي. كما قدموا العديد من القصائد والأشعار المتميزة أشهرها الإلياذة والأوديسة للشاعر هوميروس. ومن أهم المبدعين في النقد الأدبي أرسطو.

العلوم

 

الإغريق هم أول من استكشف علوم الفيزياء وعلم وظائف الأعضاء وعلم الحيوان، والعديد من المُصطلحات العلمية المُستخدمة في وقتنا الحالي أصلها أسماء يونانية.

من الجدير بالذكر أن طاليس الفيلسوف اليوناني الأول وأب الفيزياء، كان دائماً يطرح أسئلة جوهرية عن الكون، أما أرسطو اعتَقَد أن العالم يتكون من أربعة عناصر أساسية.

ليأتي من بعده علماء آخرون يضيفوا أن هذه العناصر تُسمى ذرات، وتتكون من جُسَيمات غير مرئية وغير قابلة للتجزئة. وقَدَم أرسطو العديد والعديد من الأعمال الأخرى في مجالات علم الحيوان وعلم التصنيف وعلم النبات.

الرياضيات

 

ساهم الإغريق في مجال الرياضيات بشكل قوى ومؤثر. وقدموا الكثير من النظريات الرياضية المختلفة التي لازالت تُدرَس حتى الآن كنظرية فيثاغورس، وأعمال اقليدس المتخصص في الهندسة. ويُعتبر كتاب العناصر لإقليدس مرجعاَ أساسياَ وشاملاَ للنصوص الهندسية في فترة السبعينات.

الديانة عند الإغريق

 

الديانة عند الإغريق

 

قام الإغريق بعبادة العديد من الآلهة، وتُمثل هذه الآلهة مصدرالإلهام الأساسي بالنسبة لهم، كما اعتبر الإغريق هذه الآلهة مصدراً دائمًا للسعادة، ولم ينظروا إليها على أنها مُجرد مصدر للعبادة فقط.

وبالرغم من هذا التناقض، فركز الدين على تهذيب سلوك الإغريق والتمسك بالأخلاق. وسعى الناس إلى طلب المشورة من الكهنة الذين كانوا يتلقون رسائل من الآلهة كما كانوا يعتقدون.

ومن أشهر هذه الآلهة زيوس الذي كان يُعتبر الأهم، وزوجتة هيرا وأثينا آلهة الحكمة والمعرفة، وأبولو إله الموسيقى والثقافة، وأفروديت إله الحب، وديانا آلهة الصيد.

كما استمد الإغريق من الآلهة القيم والمبادئ، وتعرفوا من خلالها على مصدر شغفهم وهواياتهم المتنوعة.

العلوم عند الإغريق

 

 

قدم الإغريق منهجاً شاملاً في العلوم، فكانوا أول من طرح مفهوم الكون من خلال عمل “ديموقريطس” و “ليوكيبوس”. كما قدموا طريقة المنهج العلمي الذي يتبعه العلماء اليوم لأول مرة من خلال عمل “تاليس ميليتوس”.

إقراء ايضاً عن الهكسوس من هذا المقال.

تاريخ الإغريق القديم

 

 

يتميز التاريخ عند الإغريق بحضاراته المتنوعة التي تركت آثراً في شتى فروع مجالات الحياة ، وشكلت وجدان ومشاعر البشر، كما أنها أثرت بشكل كبير على اسلوب حياتهم ومعيشتهم.

واستمد الإنسان  من تاريخهم العديد من القيم والمعاني التي عاشت معه باختلاف العصور، وبقيت حتى في عصرنا الحاضر.

بدأ تاريخ الإغريق باستيطان البشر لليونان منذ حوالي ٤۰۰۰۰ عاماً مضى، وكانت الحياة بدائية وبسيطة جداً في هذا الوقت، فقد عاش الإغريق على الصيد والزراعة.

ثم بدأت الحضارة الإغريقية بحضارة “المينويون” في الفترة ما بين ٢٢۰۰ قبل الميلاد و١٤٥۰ قبل الميلاد، وكان مركزها الرئيسي جزيرة كريت، وعُرفت هذه الحضارة باسم حضارة “المينوين” نسبة إلى ملكهم “مينوس”.

ثم جاءت بعدها حضارة أخرى، وهي حضارة “الميسيني”، وامتدت هذه الحضارة من البر الرئيسي لليونان، وبرع الإغريق وقتها في أعمال البناء والتجارة، وكونوا جيش قوي، وقاتلوا في معركة طراودة الشهيرة.

عصور حكم الإغريق

 

 

انقسم حكم الإغريق إلى ثلاثة عصور مختلفة، ولهذه العصور تأثيراً عظيماً على حياتهم وتاريخهم بوجه عام. وهذه العصور هي عصر الظلام ،وما بعد عصر الظلام، وعصر الإغريق الذهبى.

عصر الظلام

 

بدأ عصر الظلام بعد انتهاء حُكم الميسينيين في عام ١١۰۰ قبل الميلاد، ومن هنا بدأت عصور الإغريق المُظلمة، وسُمِيت بالعصور المُظلمة، لأنه لا يعرف أحد الكثير عما حدث بسبب دخول اليونان في حالة من الغموض لم يسجلها التاريخ ولم يعرف أحد عنها أي شيء.

فقد اختفت جميع اللغات المكتوبة والفنون، ولم يُدَوِن أحد أي معلومة أو حدث عن هذه الفترة من تاريخ الإغريق.

ما بعد عصر الظلام

 

بدأت الحضارة الإغريقية في الظهور مرة أخرى في عام ٨۰۰ قبل الميلاد، وذلك بعد حوالى ٣۰۰ عام من بدء عصر الظلام. وبدأ الإغريق في العمل بالتجارة مع البلدان الأخرى.

وأهم ما قدمه الإغريق في هذا العصر هو اقامتهم للألعاب الأولمبية الأولى، والتي لازالت مُستمرة حتى الآن وهي بمثابة أيقونة مميزة لليونان.

عصر الإغريق الذهبى

 

بعد انتهاء عصر ما بعد الظلام، دخلت اليونان عصرها الذهبى في عام ٤٨۰ قبل الميلاد. واستمر هذا العصر ٢۰۰ عام. وفي هذا الوقت شيد الإغريق المعابد، واكتشفوا اكتشافات علمية هائلة،

وتميزوا في مجال الفن من خلال كتابة المسرحيات، وقاموا بتأسيس أول ديمقراطية. وكان للإغريق في هذا العصر العديد من الإنجازات الرائعة.

أشهر الأساطير الإغريقية

 

 

اشتهرت بلاد الإغريق بالتراث الأثري العظيم الذي تركوه، وتميزوا بثقافتهم وأساطيرهم الخالدة عن الأبطال الخارقين والآلهة القديمة وقصص الحب والانتقام.

وقد انتشرت هذه الأساطير قديماً، ومنها ما استمر حتى يومنا هذا. ومن أشهر هذه الأساطير أسطورة صندوق باندورا، وأسطورة البطل الخارق أوديب، وأسطورة دايدالوس وايكاروس، وأسطورة الملك أيغيوس، وأسطورة هرقل وغيرها.

ومن الأساطيرالإغريقية المؤثرة أسطورة صِراع الجبابرة.

أسطورة صِراع الجبابرة

 

تُعَد أسطورة صِراع الجبابرة من أشهر الأساطير الإغريقية على الإطلاق. وقد تناولت فكرة الخلق الأول ونشأة الأرض، فقد عاش العالم في حالة من الفوضى، يتخللها الظلام والغُبار فقط، ثم نشأة الأرض وولادة الجبال، وظهور الشمس والقمر والنجوم والسماء أو ما يُسمى بأورانوس.

يُحكى في هذه الأسطورة أن أورانوس تزوج من الأرض وأنجب منها الجبابرة، لكنه خاف على عرشه من أولاده، فقام بوضعهم تحت أعماق الأرض لمنعهم من الوصول للعرش،

وحدث ما كان يتوقعه ويخشاه أورانوس، فقد سيطر ابنه كرونوس أقوى الجبابرة على العرش وعلى الدنيا بأكملها ،وأصبح زعيماً للعالم.

تزوج كرونوس من الجبارة ريا، وأنجب منها ذكرين وثلاث إناث، وخاف كرونوس من أولاده ،واعتقد أنهم سيتولون العرش من بعده. فقام بالتهامهم، وحين علمت ريا بحملها، وتوقعت إنجاب ابن سادس، أخفته عن كرونوس، وخدعته بإعطائه قطعة من القُماش لتناولها على انها ابنه.

وتروي الأسطورة أن حوريات الأرض اعتنوا بالمولود زيوس حتى كَبر، وبعدما كَبر زيوس قام  بعمل حيلة لتحرير إخوته، حيث دخل بطن والده وحرر إخوته.

وقاد جيشاً عظيماَ وكبيراَ في حرب انتهت بانتصاره واستقراره هو وجيشه على جبل أوليمبوس، وحبس الأعداء الجبابرة في منطقة تاتاروس، وهو عبارة عن مكان مظلم بعيد عن الأرض.

لازالت الحضارة الإغريقية تُبهر العالم حتى يومنا هذا. وتمتاز هذه الحضارة بأنها تثير فضول كل من يحاول التفتيش والتنقيب عن كنوزها الدفينة، بل إنها مصدر دائم للتعرف على أعماق النفس البشرية، وإدراك الحِكم والدروس المستفادة في الحياة.

 

المصادر:

 

مروة محمد
مروة محمد

شارك

حمّل التطبيق

تحميل التطبيق

دليلك لأفضل 100 رواية على الإطلاق
ادخل بريدك الإلكتروني وسنرسل إليك الكتاب الإلكتروني مجاناً 100% الآن
ادخل بريدك الإلكتروني وسنرسل إليك الكتاب الإلكتروني مجاناً 100% الآن
الرئيسية
حسابي
كتب
كُتاب
متجر