تخلص من الكسل، يعد الكسل واحداً من أكبر الأسباب التي تعيق الشخص عن تحقيق أهدافه والاستمتاع بحياة صحية سعيدة، مما يؤدي لتسويف إنجاز المهام وإلغاء بعضها. وبمرور الوقت تتراكم المهام بشكل يجعل من المستحيل إنجازها مما يؤثر بشكل سلبي على الشخص سواء في العمل أو المنزل والحياة الشخصية،

تعلم كيف تحول الأفكار السلبية إلى أفكار إيجابية من هنا.

فإيقاع الحياة السريع الملئ بالالتزمات لم يعد يحتمل أي تسويف أو تأجبل، فكل دقيقة من اليوم أصبح لها ثمن إما أن تستفيد منها أو تصبح عبئًا إضافيًا عليك. قد يكون الكسل بسبب عادات خاطئة أو أسلوب حياة غير منظم، وقد يكون بسبب نفسي أو مرضي، لذلك سوف أسرد عليكم عدد من الأشياء التي سوف تساعدك في التخلص من الكسل ولو بشكل جزئي.

 

كيف تخلص من الكسل

 

النوم بشكل جيد وكافٍ من 6 إلى 8 ساعات يوميًا

 

عندما لا يحصل الجسد على القسط الكافي من الراحة، يؤدي ذلك عادة للشعور بالخمول والكسل، ولتجنب حدوث ذلك على الشخص النوم لعدد ساعات كافية حيث يوصي الأطباء بالنوم من 6 إلى 8 ساعات يوميًا مع محاولة جعل المكان المخصص للنوم أكثر راحة وهدوءا.

كما يفيد أيضًا بشكل كبير النوم في الظلام أو خفض الإضاءة قدر المستطاع، كل ما سبق يساعد على نوم هادئ مريح ينعكس على النشاط البدني للشخص ويقلل من احتمالية شعوره بالإرهاق والكسل.

 

ممارسة الرياضة ولو لبضع دقائق بشكل يومي

 

تعمل ممارسة الرياضات المختلفة على تنشيط الدورة الدموية للإنسان، مما يزيد من النشاط البدني والقدرات الجسدية، لذلك تعد ممارسة الرياضة من أهم طرق علاج الشعور بالخمول والكسل، لا يجب أن تكون الرياضة شيئًا مكثفًا وفي أماكن مخصصة،

بل يكفي مجرد المشي لنصف ساعة يوميًا أثناء الصباح أو ممارسة بعض التمارين البسيطة في المنزل، الشيء المهم أن اصبح ممارسة الرياضة عادة يومية، وبذلك سوف تشعر بتحسن كبير بشكل فوري من حيث النشاط وتحسن ملحوظ في الحالة المزاجية، مما يساعدك في التخلص من الكسل بشكل نهائي.

تناول كميات مناسبة من الماء على مدار اليوم

 

أمر مذهل هو ما يجعل مجرد شرب كميات كافية من المياه حل سريع وفعال لكثير من المشكلات، ومن أهم هذه المشكلات هو الخمول والكسل، فيعتبر انخفاض نسبة الرطوبة وجفاف الجسم أحد أهم أسباب الشعور بالخمول والكسل، لذلك ينصح الأطباء دائمًا بتناول كميات كبيرة من الماء للأشخاص الذين يشعرون بالكسل،

مع تناول الخضروات والفواكه الغنية بنسبة كبيرة من السوائل، كما ينصح بتناول مشروبات لا تحتوي على الكافيين الذي يعتبر مدر طبيعي للبول، وبتناول كميات مناسبة من الماء سوف تشعر بفارق كبير وملحوظ في النشاط الجسدي وسوف يقل شعورك بالخمول والكسل.

 

الاستحمام بشكل يومي والحفاظ على النظافة الشخصية

 

يساعد الماء على زيادة سرعة سريان الدورة الدموية بالجسم، والحفاظ على النظافة الشخصية يعطي الشخص ثقة أكبر في النفس وإقدام على الحياة، لذلك يعتبر الاستحمام بشكل يومي هام جدًا، حيث يعمل الماء كأداة مساج تحسن من سريان الدورة الدموية، وبذلك تقلل الشعور بالخمول والكسل وتحسن الحالة المزاجية وزيادة التركيز.

 

تناول الخضروات والفواكه واتباع نظام غذائي صحي ومتوازن غني بالفيتامينات

 

تناول الخضروات والفواكه الطازجة، وتناول الأطعمة الصحية الغنية بالفيتامينات يعمل على مد الجسم بكل ما يحتاج إليه ليكون الشخص في قمة نشاطه وحيويته. من المهم أيضًا التحكم في كميات الطعام حيث يعمل الامتلاء بشكل مبالغ فيه على شعور الشخص بالخمول،

أيضًا يجب تقليل كمية الكربوهيدرات التي يتناولها الشخص والتي تؤدي على زيادة إفراز مادة “السيروتنين” والتي تعتبر من أكثر المواد المسببة للشعور بالنعاس والكسل، لذلك يعتبر تحديد نوعيات الطعام وكمياتها من أهم الأسباب لعلاج الشعور بالنعاس والخول الكسل.

 

ترتيب المكان وإضفاء لمسات بسيطة مريحة نفسيًا

 

للمكان الذي نتواجد فيه أو نعيش فيه تأثير كبير على الحالة النفسية والجسدية، لذلك يعتبر الجلوس في مكان مرتب نظيف مريح نفسيًا من أهم الطرق لمحاربة الكسل والخمول، وقد يفيد بشكل خاص تواجد بعض النباتات الطبيعية في المكان ولو حتى الصغير منها، فالمعروف أن النباتات تعمل على بث طاقة إيجابية وتزيد الشعور بالراحة والاسترخاء النفسي، مما سوف ينعكس على محاربة الشعور بالخمول والكسل.

 

وضع قائمة بالمهام اليومية ومحاولة جعلها أكثر ترتيبًا ووضوحًا

 

وضع قائمة بالمهام اليومية يجعل المطلوب من الشخص أكثر وضوحًا، وتساعده بالنظر إليها عدة مرات خلال اليوم في تحديد حجم إنجازه، فتكون محفزًا غير مباشر لتأدية الأعمال والمهام المطلوبة،

ومن الخدع البسيطة التي يلجأ إليها بعض الأشخاص عند كتابة المهمات الصعبة والكبيرة والتي تكون هي الأكثر عرضة للتأجيل هو تقسيمها لعدة مهام بسيطة وبذلك سوف يسهل التقسيم على الشخص تأديتها وعدم الشعور بالكسل وتأجيل القيام بها.

تعرف ايضاً على حكاية مكتبة بيت الكتب من هنا.

 

تحديد أمر واحد أو مهمة واحدة فقط في كل مرة

 

إذا كنت أحد الشخصيات التي تتسم بالكسل والتسويف والتأجيل، فلا تجلس مكانك وتكدس كل مهام اليوم في رأسك حتى تشعر أن ما تفكر فيه من المستحيل إنجازه، مما يؤدي لعدم إنجاز أي شيء في النهاية،

والنصحية أن تفكر كل مرة في أمر واحد فقط أو مهمة واحدة فقط عليك أن تؤديها وعند إنجازها بشكل كلي، يتم تحديد مهمة جديدة واحدة أو هدف جديد. بهذه الطريقة البسيطة سوف تنجز عدد لا بأس به من المهام والأعمال دون أن تشعر بصعوبة الأمر ودون إحباط من كثرة المهام والأعباء.

 

قد يكون قليل من الرعب وتخيل أسوأ النتائج هام جدًا في بعض الأحيان

 

يوجد بعض الأشخاص لا يحركهم سوى الشعور بالخطر، لذلك قد يفيدهم التفكير في العواقب السيئة لعدم إتمام المهام  كمثال في حالة التقصير في العمل كيف سينعكس ذلك على ترقياتك وزيادة راتبك بل قد يؤدي لخسارة العمل في بعض الأحيان وتخيل ما يترتب على ترك العمل من مشكلات كبيرة،

وبهذا التفكير السلبي المرعب في بعض الأحيان سوف يجد بعض الأشخاص أنها الطريقة الأقوى في تحفيزه وخروجه من حالة الكسل.

 

استخدم طريقة المكافأة مع نفسك في بعض الأحيان

 

كأن تحفز نفسك أنه في حالة تأدية هذه المهمة الثقيلة على قلبي سوف أذهب لتناول مشروبي المفضل في مكان ما، أو أدلل نفسي بالحصول على شيء كنت أحلم به، وسوف تجد أن فكرة التحفيز الذاتي هذه فعالة جدًا في تنفيذ الأعمال الصعبة والمهام الثقيلة على القلب والتي عادة يتم تأجيلها لأكثر من مرة.

 

يجب أن تحيط نفسك دائمًا بأشخاص يتمتعون بطاقات كبيرة ومقبلين على الحياة

 

فبمجرد مصادقة بعض الكسولين سوف ينتقل الشعور بالخمول والكسل إليك بشكل تلقائي لذلك يجب أن يحيط الشخص الذي يشعر بالخمول نفسة بأشخاص مقبلين على الحياة يتمتعون بطاقة كبيرة، مما سيساعده في تخطي الشعور بالإرهاق والكسل والتأجيل الدائم.

 

توجد بعض الأشياء الأخرى التي تساعد في التخلص من الخمول والكسل، مثل:

  • التأمل وممارسة اليوغا.
  • عدم التدخين وشرب الكحوليات.
  • تشغيل موسيقي تبعث على التفاؤل وتزيد من الشعور بالنشاط وتحث على الحركة.
  • تغيير نمط الحياة والروتين اليومي ولو على أضيق حد.

 

اليك ايضاً مقال عن كلمات عن التخرج من هنا.

في النهاية إذا قمت بأغلب ماسبق وظلت المشكلة قائمة، في هذه الحالة يجب اللجوء لطبيب بشكل سريع وعمل بعض التحاليل والفحوصات،

فهناك بعض الفيتامينات إذا نقصت تؤدي لخمول مرضي مثل نقص فيتامين “د” مثلًا وهناك بعض المشكلات الصحية البسيطة التي يعتبر العلاج منها سريع ومتوفر قد تؤدي هي الأخرى للشعور الدائم بالخمول والكسل، أتمنى للجميع حياة صحية سعيدة مليئة بالنشاط والحيوية والمرح .

شاركونا بعض المشكلات التي حدثت معكم نتيجة التسويف والكسل في التعليقات وكيف تغلبتم على هذه المشكلة .

 

المصادر: 

 

جون حلمي
جون حلمي

كاتب وقارئ مصري صدر لي ثلاث مجموعات قصصية،
البعض يخلع ملابسه متطوعا مع كتبنا
شركتنا لو عطشانة دار فصلة
الرفاعي دار فصلة
شاركت في ليالي الكورونا iRead ودار الشروق

شارك

حمّل التطبيق

تحميل التطبيق

الرئيسية
حسابي
كتب
كُتاب
متجر