في حوار خاص جمع بين مبادرة iRead والكاتب المرموق طارق رفعت فقد تقربنا أكثر إلى حياة الكاتب وبداياته في عالم الأدب.

فقد أصدر الكاتب عدة مؤلفات من ضمنها: شفاه صامتة و قلوب تتحدث (2018)، لحظات (2019)، أبيض و أسود و رمادي (2020)، عندما يتوقف الوقت (كتاب مجمع فيه الثلاث كتب السابقة (2020)

و سابقًا  قد أصدر مؤلفات باللغة الإنجليزية: “Ruptured (2011)، Ribbons & Heels (2013) و Broken Shadows (2016)

وعن بدء شغفه بالقراءة فقد بدأ منذ الصغر وخصيصًا بسبب تعلقه بالتاريخ قائلاً: بدأ شغفي بالقرائة منذ صغري حيث أني كنت أحب التاريخ و زيارة المتاحف و فهم كيف كان العالم فيما مضى.

أما عن شغفه بالكتابة فقال: كنت دومًا منذ الصغر أحاول أن أعبر عن مشاعري أو رؤيتي للعالم عن طريق الكتابة و كتبت كتيب صغير و انا في الرابعة عشر سميته “الناس” و كنت أصف فيه رؤيتي لمختلف الناس الذين نقابلهم في حياتنا ، من الأهل حتى الزواج و تعريفي لكل العلاقات المختلفة التي نمر بها من صداقة و زمالة و جيرة و غيرها.

وبالنسبة إلى الكاتب المفضل لدى المؤلف طارق رفعت فقال: من كتابي المفضلين : Paul Brickhill الكاتب لأحد الكتب التي كان لها أثر كبير في حياتي، قرأتي كانت أغلبها في مجال التاريخ و لذا ليس لي كتاب مفضلين بصورة عامة و لكن من جيل كتابنا الحاليين الكاتبات الموهوبات “نهى داوود” و ” ميرنا المهدي ” ” ريم بسيوني ” ، “حسام عادل ” ، “هشام الخشن ” ، ” أحمد القرملاوي ” ، ” أشرف العشماوي”.

أما عن شعور اليأس والإحباط في الكتابة قال: الإحباط في الكتابة زارني مرتين، الأولى في الفترة ما بعد أول رواية في 2011 خصوصاً مع كل ما مرينا به كبلد، أيضاً منذ فترة و جيزة .. ليس من عادتي الإستسلام و لكن ربما إعادة تقييم الوضع و رؤية ما الذي علي أن أفعله

عن الكاتب طارق رفعت:

طارق رفعت هو كاتب مصري، من مواليد 1980، ولد في الرياض في المملكة العربية السعودية، قضى حياته ما بين الترحال بين القاهرة و الرياض، يعمل في مجال تكنولوجيا المعلومات، بدأ الكتابة و النشر في عام 2011 حيث صدر له أوله كتبه باللغة الإنجليزية ” Ruptured ” ثم نشر رواياتان في 2013 و 2016 ثم نشر أولى مجموعاته القصصية في عام 2018 مع دار نشر “كتبنا”، و أخر أعماله هي “أبيض و أسود و رمادي ” و صدرت عام 2020 .. المجموعات القصصية تناولت لحظات يمر بها العديد من الناس ولا يستيطعون التعبير عنها أو مشاركتها مع أحد و العديد من أبطال المجموعات القصصية من النساء و تخوض فيما يواجهونه في المجتمع.

وعن أعماله القادمة قال: لدي بالفعل مجموعة قصصية جديدة مكتملة و لكن لم أخوض مرحلة نشرها بعد و أحاول التحضير لكتابة رواية.

 

نبيلة عبدالجواد
نبيلة عبدالجواد

كاتبة ومؤلفة مواليد القاهرة نوفمبر١٩٩٩، تدرس إدارة الأعمال وتهوى القراءة والكتابة، بدأت بمدونة صغيرة على الإنترنت، وتعتبر رواية حانة الأقدار أول عمل روائي في مسيرتها الأدبية.

شارك

حمّل التطبيق

تحميل التطبيق

الرئيسية
حسابي
كتب
كُتاب
Awards
متجر