أعلنت الكاتبة المبدعة مي التلمساني، منذ أيام، عن حصولها على وسام الفنون والآداب الفرنسي برتبة فارس والتي تفخر دار الشروق بأنها من أهم مؤلفيها.

ومرة أخرى، تتقدم أسرة الشروق بالتهنئة للكاتبة والروائية المرموقة مي التلمساني، معربين عن سعادتنا وفخرنا بهذا التكريم رفيع المستوى والذي يُعد تكريما للثقافة المصرية والعربية.

مي التلمساني هي روائية وناقدة مصرية مقيمة في كندا منذ عام 1998؛ حيث تقوم بتدريس تاريخ السينما العالمية في جامعة أوتاوا.

نالت جائزة الدولة التشجيعية عن روايتها «دنيا زاد» في عام 2002 والتي تصدر في طبعة جديدة قريبًا عن دار الشروق.

أحدث رواياتها “الكل يقول أحبك” الصادرة عام 2021، وإلى جانب الرواية فهي تكتب القصص القصيرة والنقد الأدبي والنقد الثقافي خاصة في مجال السينما.

صدر لها ثلاث مجموعات قصصية: «نحت متكرر» و«خيانات ذهنية» و«عين سحرية»، بالإضافة إلى رواية هليوبوليس إلى جانب عدة ترجمات ودراسات وقد تُرجمت أعمالها الأدبية والنقدية إلى عدة لغات.

ووسام الفارس هو وسام فخري تمنحه وزارة الثقافة الفرنسية ممثلة عن الحكومة الفرنسية، تقديرا للمبدعين في المجال الفني أو الأدبي، وساهمت إبداعاتهم في إثراء الفنون والآداب في فرنسا والعالم ككل. حصل عليه من قبل الفنانة فيروز، والفنانة ماجدة الرومي، والسيناريست الأمريكي راي برادبيري، والممثلة الهندية آيشواريا راي.

وهذا ما قد نشرته دار الشروق احتفالاً بالكاتبة الجميلة مي تلمساني.

نبيلة عبدالجواد
نبيلة عبدالجواد

كاتبة روائية مواليد القاهرة نوفمبر١٩٩٩، تدرس إدارة الأعمال وتهوى القراءة والكتابة، بدأت بمدونة صغيرة على الإنترنت، كتبت رواية حانة الأقدار ورواية وداعًا للماريونيت.

شارك

حمّل التطبيق

تحميل التطبيق

دليلك لأفضل 100 رواية على الإطلاق
ادخل بريدك الإلكتروني وسنرسل إليك الكتاب الإلكتروني مجاناً 100% الآن
ادخل بريدك الإلكتروني وسنرسل إليك الكتاب الإلكتروني مجاناً 100% الآن
الرئيسية
حسابي
كتب
كُتاب
متجر