نشر الفنان علي الحجار منذ ساعة عبر حسابه الخاص على مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك مقطع يعبر فيه عن رأيه الخاص في كتاب أحمد زكي 86 للكاتب الصحفي محمد توفيق.

وجاء مبتسمًا يقول: ” أحمد زكي 86 .. كتاب للكاتب الصحفي الصديق محمد توفيق، الكتاب مكتوب بطريقة حلوة قوي، مشوق جدًا وسهل وبسيط، من اول صفحة هتجرك لأنك تخلص الكتاب، والحقيقة أنه لفت نظري في الأول رقم 86 – متعجبًا – أشمعنا سنة 86 ! ولكن لما قرأت لقيت أنه 86 ليها دلالات كثيرة جدًا في نجومية وفي تاريخ أحمد زكي برغم أن الكتاب بيتكلم عن أحمد زكي من أول ولادته .. عن تاريخه كامل أتولد فين وأتربى إزاي، كافح قد إيه ووصل للنجومية إزاي، وده إلى جانب أن أحمد زكي ممثل أسطوري وعبقري، قادر يقنعك أنه هو بواب وتبقى بتتفرج على الفيلم ومصدق أنه بواب، ويقنعك بأنه هو الوزير، ويقنعك بأنه إرهابي، يعني أجمد زكي ملهوش حل، ونادرًا وجود في عبقريته، وكمان أنا حابب أوي إن الأصدار ده من دار نشر ريشة، وده لأكثر من سبب أولاً لأن دار النشر دي عملها الصديق حسين عثمان والصديق محمد توفيق اللي كتب هذا الكتاب عمله في أقل من سنة مجموعة كتب كتير جدًا عن فنانيين معروفين ومحبوبين وباعوا من الكتب دي بشكل جيد جدًا في عصر الناس مبقتش تقرأ فه غير عن طريق الإنترنت والموبايل، فأعتقد أنهم قدروا يتحدوا زمن حصلت فيه ندرة القراءة في الكتب، لأنهم أذكياء جدًا فأنهم أختاروا ازاي يبدأوا بكتب عن شخصيات الناس تحب تقرألها، كمان دار النشر ريشة أسمها بالنسبالي ليه حالة خاصة جدًا لأن أنا عندي اغنية أنا بحبها جدًا أسمها ريشة. ”

وختم هذا المقطع مبتسمًا: أرجو أن أنتم تقرأوا كتاب أحمد زكي 86.

عن الكاتب:


محمد توفيق هو كاتب صحفى، عمل فى صحف الدستور والتحرير والمصرى اليوم واليوم السابع
له عدد كبير من الملفات فى الدستور والتحرير، من إصداراته: ايام صلاح جاهين ، أبريل 2009 ( دار العين للنشر )، مصر بتلعب .. كيف تحول الشعب المصري الى جمهور ؟ ، مايو 2010 (دار المصري للنشر)، أحمد رجب.. ضحكة مصر ،مارس 2011 (دار المصري للنشر )، الغباء السياسى .. كيف يصل الغبى لكرسى الحكم ؟ ، مايو 2012 ( دار المصري للنشر )، أولياء الكتابة الصالحون يناير 2015 (كيان للنشر والتوزيع)، وغيرهم من مؤلفات قيمة حظت بغعجاب القراء.
نبيلة عبدالجواد
نبيلة عبدالجواد

كاتبة ومؤلفة مواليد القاهرة نوفمبر١٩٩٩، تدرس إدارة الأعمال وتهوى القراءة والكتابة، بدأت بمدونة صغيرة على الإنترنت، وتعتبر رواية حانة الأقدار أول عمل روائي في مسيرتها الأدبية.

شارك

حمّل التطبيق

تحميل التطبيق

الرئيسية
حسابي
كتب
كُتاب
Awards
متجر