تعد رواية “غريقة بحيرة موريه” للروائي اللبناني أنطوان الدويهي، أحد روايات الجوائز،حيث أنها دخلت في القائمة الطويلة للجائزة العالمية للرواية العربية لعام 2015 والتي تعرف بإسم جائزة “البوكر العربية”، صدرت الرواية عام 2014 عن دار المراد للنشر والتوزيع بالإشتراك مع الدار العربية للعلوم ناشرون في بيروت.

ويروي الكاتب اللبناني أنطوان الدويهي، في هذه الرواية، قصة حب تدور بينه هو و”لورا”، وتعد هذه الحكاية قصة حب تدور حول خبايا النفس البشرية، وتركز جوانبها على أزمة الإنسان المعاصر، وتعتبر قصة الحب الموجودة في الرواية غريبة من حيث التقاء العالمين الشرقي والغربي وإقترابهما، حيث يغوص المؤلف في أسرار النفس البشرية ويحاول الولوج إلى جوهر العالمين.

وتدور قصة الرواية حول قصة هيام طويل وعميق ومضطرب في نفس الوقت، بين الراوي ولورا، ولكن يبدوا أن هذا الهيام موصولاًا بالموت، حيث يمر الكاتب بفترة الحرب في لبنان والهجرة، مما جعل الرواية تتضمن موضوع الإختلاف بين الشرق والغرب.

والجدير بالذكر، أن أنطوان الدويهي من أشهر الكتاب اللبنانيين، فهو روائي وشاعر وأستاذ جامعي، ولد عام 1948، هاجر إلى باريس في منتصف التسعينات ثم عاد إلى لبنان في مطلع القرن الحادي والعشرين، صدر له العديد من الكتب، وعدد من الأعمال الأدبية، كما حازت روايته “غريقة بحيرة موريه” على جائزة وزارة الثقافية كأفضل عمل روائي لبناني لـ عام 2015.

 

أمينة أبو هندية
أمينة أبو هندية

شارك

حمّل التطبيق

تحميل التطبيق

دليلك لأفضل 100 رواية على الإطلاق
ادخل بريدك الإلكتروني وسنرسل إليك الكتاب الإلكتروني مجاناً 100% الآن
ادخل بريدك الإلكتروني وسنرسل إليك الكتاب الإلكتروني مجاناً 100% الآن
الرئيسية
حسابي
كتب
كُتاب
متجر