سلوي بكر تعرض كتابة المرأة في مصر وضحي عاصي تتناول إبداع المرأة العربية في غيوم فرنسية

ضمن الأسبوع الثقافي المصري بالمملكة الأردنية الهاشمية احتفالا باختيار مدينة اربد عاصمة الثقافة العربية ٢٠٢٢ نظم ملتقى “المرأة للعمل الثقافي مؤتمر بعنوان الأدب النسوي احتضنته القاعة الهاشمية ببلدية إربد تناول جوانب من الأدب النسوي محليا وعربيا وإشكاليته ومراحل تطوره.
حيث شاركت الروائية المصرية سلوي بكر في الجلسة الأولي كتابة المرأة في مصر استعرضت خلالها عن المبدعات المصريات وإنتاجهم الثقافي في الرواية والقصة القصيرة مؤكدة علي أهمية الإبداع كوسيلة للمرأة لتحقيق ذاتها.

كما تناولت الدكتورة ضحى عاصي في جلسة المؤتمر الثانية إبداع المرأة العربية من خلال روايتها “غيوم فرنسية” وأشارت إلي أهمية إثراء الأدب النسوي ودعمه حتى يبرز أثره بشكل أكبر أمام حالة التغيير التي يشهدها العالم، والذي يجب على المرأة أن تلعب دورا بارزا ومهما في أدواته لاسيما الأدبية والثقافية، مؤكدة أن المرأة العربية بإبداعاتها تستطيع أن تصنع حالة من الجدل والحراك في المجتمعات العربية .
يشار إلى أن الأيام الثقافية المصرية ستتضمن أيضا ندوات ثقافية بعنوان “الرواية” سيرة مصطلح عربي”، القصة القصيرة جدا بالأردن، في نقابة المهندسين الأردنيين في لواء الرمثا.

وذلك ما تم الاعلان عنه عبر الصفحة الرسمية لوزارة الثقافة المصرية.

نبيلة عبدالجواد
نبيلة عبدالجواد

كاتبة روائية وصحفية مصرية مواليد القاهرة نوفمبر١٩٩٩، حاصلة على بكالوريوس تجارة، بدأت بمدونة صغيرة على وسائل التواصل الاجتماعي، كتبت رواية حانة الأقدار ورواية وداعًا للماريونيت.

شارك

حمّل التطبيق

تحميل التطبيق

الرئيسية
حسابي
كتب
كُتاب
متجر