في ذكرى وفاة الكاتب الهولندي «هاري موليش» رشحت الكرمة عمله المترجم.

وذلك عبر وسائل التواصل الاجتماعي فايسبوك:

نرشح لكم رائعته وأول عمل له باللغة العربية «الاعتداء»

«موليش» واحد من أعظم الكُتاب الأوروبيين المعاصرين» «ذا جارديان»

«إنه كتاب يُقرأ دفعة واحدة، بل يأبى أن تضعه جانبًا… «الاعتداء» كتابٌ يمكن أن تقرأه من دون أن ترفع عينيك عنه ولو لمرة» «لندن رفيو أوف بوكس»

«كتاب «موليش» بارع في دراسته للمعرفة والكابوس المؤجَّلَين… عمل رشيق ومتقَن» «كيركوس رفيوز»

في أواخر الحرب العالمية الثانية، وبينما هولندا ما زالت محتلة، تقتل مجموعة من المقاومين شرطيًّا عميلًا، وتنتهي الجثة لسبب غامض أمام منزل عائلة «ستينفايك»، فيحرق الألمان المنزل ولا ينجو من العائلة إلا «أنطون»، ابن الاثني عشر عامًا.

بعد ذلك بسنوات، يصبح «أنطون» طبيبًا يعيش حياة هادئة ويتعمد النسيان، إلا أن مصادفات الحياة وأزماتها ستعطيه خيوطًا متفرقة تسمح له بإكمال صورة الحدث وإدراك عبثية الأقدار.

قصة تحبس الأنفاس، مشوقة مثل رواية بوليسية، ترسم ببراعة مذهلة التداخل الدقيق بين القدر والمصادفات، والقوة والضعف، والبراءة والذنب.

نالت رواية «الاعتداء» جائزة «ديبسيه برايز» في هولندا، وتحولت إلى فيلم سينمائي نال «أوسكار» أفضل فيلم أجنبي، وجائزة «جولدن جلوب» لأفضل فيلم بلغة أجنبية، وجائزة أفضل فيلم في «مهرجان سياتل الدولي للسينما» عام 1986.
ترجمتها عن الهولندية أمينة عابد

«هاري موليش» (1927-2010) روائي وكاتب مسرحي وشاعر هولندي، يعتبر من أفضل كُتاب هولندا المعاصرين. حققت أعماله شهرة واسعة، وتُرجمت إلى عديد من اللغات، ونال جوائز أدبية مرموقة، منها خمس جوائز على مجموع أعماله، هي: جائزة «آثوس» عام 1961، جائزة «كونستانتاين هاوخنز» وجائزة «بي سي هوفت» عام 1977، «الجائزة الأدبية الهولندية» عام 1995، و«جائزة العصر الذهبي» عام 2009.

 

نبيلة عبدالجواد
نبيلة عبدالجواد

كاتبة روائية مواليد القاهرة نوفمبر١٩٩٩، تدرس إدارة الأعمال وتهوى القراءة والكتابة، بدأت بمدونة صغيرة على الإنترنت، كتبت رواية حانة الأقدار ورواية وداعًا للماريونيت.

شارك

حمّل التطبيق

تحميل التطبيق

دليلك لأفضل 100 رواية على الإطلاق
ادخل بريدك الإلكتروني وسنرسل إليك الكتاب الإلكتروني مجاناً 100% الآن
ادخل بريدك الإلكتروني وسنرسل إليك الكتاب الإلكتروني مجاناً 100% الآن
الرئيسية
حسابي
كتب
كُتاب
متجر