كتب ريادية اذا كنت تبحث عنها فالطبع تريد أن تصبح رائداً ناجحا، هًناك الكثير من القصص المُلهمة حولنا، وفى كل يوم يستيقظ شخص ما فى هذا العالم ليصنع مُعجزةً جديدة أو يقوم بتغيير غير مسبوق وإن تفاوت حجم هذه التغييرات فى التأثير، هُناك قصة ملهمة كل يوم تستحق أن تُحكي وأن تصل إلينا جمعيًا

العديد من هذه القصص لم يُدون فى كُتب، ولكن البعض أتخذ القرار بأن يُدون تلك الخبرات والتغييرات والنجاحات وقصص الصعود والتفوق فى كُتب ليشاركوا تلك التجربة مع اُناس لا يعرفونهم حول العالم ولكن ليستفيدوا منها ولتُغيرربمامجرى حياة البعض منهم.

فى مقالنا هذا سوف نُقدم بعض الكُتب الريادية المُلهمة والمؤثرة

 

كتب ريادية مُلهمة: كيف تُصبح رائدًا

 

٢١ قانونًا لا يقبل الجدل فى القيادة لـ  جون سي ماكسويل 

 21 Irrefutable Laws of Leadership  John C. Maxwell  

كتب ريادية

 

من ضمن كتب ريادية مهمة يبحث عنها الكثير منا ويَضم الكتاب كما هو موضح من العنوان ٢١ قاعدة عن القيادة والريادة وكيف يصبح الانسان رائدًا وقائدًا فى مجاله الخاص، ايًا كان، وكيفية تملُك قدرة على الإقناع والتأثير والحدس الجيد وما إلى ذلك من صفات ضرورية فى تكوين شخصية القائد.

وبعض أهم هذه القوانين، قانون التأثير. وفيه يُناقش ماكسويل كيف يجب على كل شخص يحلم بالريادة فى مجال عمله أو فى حياته بشكل عام أن يعمل على اكتساب القدرة على الإلهام والتأثير على المحيطين به.

فاكتساب هذه القدرة يجعلك تستطيع تسيير من حولك من أفراد وظروف وأيضًا كسب العديد من الصداقات والمعارف الجديدة.

قانون أخر أيضًا لا يقل أهمية هو قانون التواصل. فالتواصل هو بالطبع من أهم صفات الرواد والنماذج الناجحة. فمثلًا رئيس العمل الذى يتواصل بشكل معنويًا مع من حوله من عاملين يصبح عنده قدرة أكبر على فهمهم وتوجيههم والحصول على أفضل النتائج من خلالهم.

وفى العموم الإنسان ذو القدرة الجيدة على التواصل مع من حوله يكون له تأثير أكبر عليهم سواءًا فى الحياة العملية أو الاجتماعية.

حظى الكتاب فى عام ٢٠١٥ بانتشار كبير حيث بيع منهم حوالى أكثر من مليون نسخة رغم صدوره عام ١٩٩٨. وقرأه العديد من الشخصيات المشهورة والذين أشادوا به، ومنهم: لاعب كرة السلة المشهور هارسون بارنز.

ننصحك دائما بتقوية حس الريادة لدي أطفالك منذ الصغر ليكونو ريادين ناجحين واليك افضل كتب عن تربية الأطفال لتكون جيل ريادي قادر علي التحدي.

 

 وودن عن القيادة: كيف تؤسس مُنظمة ناجحة لـ جون وودن

Wooden on Leadership: How to Create a Winning Organization  John Wooden

 

أولًا من هو جون وودن؟ جون وودن كان أحد أشهر لاعبى ومُدربيّ كُرة السلة فى أمريكا والعالم.

حاول وودن من خلال هذا الكتاب نقل خبرة ٤١ عام من كونه مُدرب وتعامله فى هذا المجال إلى كل من يطمح فى تحقيق الريادة فى حياته المهنية والاجتماعية، فكان دائمًا يُحاول الحصول على أفضل أداء من كل لاعبيه، وبالفعل حقق ذلك فى أغلب مسيرته الرياضية وهذا ما يحاول توضيحه وكيفية تحقيقه فى كتابه.

أعتمد وودن فى الكتاب على هرم النجاح الخاص به والمكون من خمسة عشر جزء – منها: التفاني، والحماس، وضبط النفس، واليقظة، إلى أخره – وضح فيهم ما يتطلبه خلق منظومة ناجحة وما هى الأساسيات البدنية والنفسية والمعنوية التى يتوجب وجودها فى هذه المنظومة.

وأيضًا يقوم بشرح كيفية تطوير المهارات الموجودة لدى المنظمة وأفرادها وتدعيمها من خلال النقد البناء والتركيز على نقاط القوة أكثر من نقاط الضعف.

على الرغم من كون وودن مُدرب لكرة السلة وكون الكتُاب يحمل ذلك الطابع إلا أن كتابه موجه بشكل كبير إلى من يطمحون إلى اكتساب شخصية رائدة ليس فقط فى مجال الرياضة ولكن فى مجال الأعمال ومن يطمحون إلى تأسيس عمل خاص بهم وتحقيق الريادة.

صدر الكتاب عام ٢٠٠٥ وكان من ضمن كتب ريادية مميزة أصبحت الأكثر مبيعًا.

 

شركات اُنشئت لتبقيالعادات الناجحة للشركات ذات الإستراتيجيات بعيدة النظر لـ جيم كولينز وجيري بوراس

Built to Last: Successful Habits of Visionary Companies Jim Collins & Jerry Porras 

 

يُناقش جيم كولينز وجيري بوراس فى هذا الكتاب الشركات الرائدة ذات الإستراتيجيات بعيدة النظر والتى تجعل من تلك المؤسسات والشركات أسماء عالمية تمتد ريادتها وسيطرتها إلى مائة عام وأكثر معاصرةً لأجيال مختلفة ومعايير عالمية مختلفة ومع ذلك تُحافظ على النجاح والريادة فى مجالها.

ومن أهم النقاط التى يُناقشها هى عدم وجود استراتيجية فقط ولكن وجود هدف ورسالة لأصحاب الشركات أو الأعمال فى العموم. فالإستراتيجية وحدها لا تصنع اسم رائد ولكن بوجود هدف مقترن بها والمعرفة التامة بالهدف من وجود هذه الشركة أو المؤسسة هو ما يصنع اسم رائد أو مؤسسة رائدة.

والأمر أيضًا ينطبق على حياتنا بشكل عام. اذا كان الإنسان على دراية بهدفه فى مجال معينوإن لم يكن شركة أو مؤسسةيؤثر ذلك بشكل ايجابي على ادائه ومستواه وتقدمه فى هذا العمل أو المجال بشكلٍ عام.

هذا الكتاب من أفضل ما عرف من كتب ريادية لمن يحاولون تأسيس عمل خاص ويطمحون إلى تحقيق الريادة فى مجالهم.

صدر الكتاب عام ١٩٩٤.

ولكن كيف لك أن تكون قائد وريادي ناجح وقراءة كتب ريادية وانت لا تجد وقت للقراءة فالقراءة غذا الروح وبهذه الحيل ستجد وقت للقراءة لتحقق هدفك.

 

فريق من المُنافسين لـ دوريس كيرنس غودوين

Team of Rivals: The Political Genius of Abraham Lincoln  Doris Kearns Goodwin 

 

ابراهام لنكولن هو من أشهر الشخصيات فى العالم ومن أشهر رؤساء الولايات المتحدة الأمريكية بلا شك وبالطبع هو محور إهتمام الكثير من الكُتاب وتم إنتاج الكثير من الكُتب والأعمال عنه كأحد أهم الشخصيات الرائدة فى العالم.

وشخصية لنكولن ليست فقط محور إهتمام الكُتاب ولكن محور إهتمام أهم الشخصيات الرائدة فى العالم مثل رئيس الولايات المتحدة الأمريكية السابق، باراك أوباما والذى أعتبر هذا الكتاب من أكثر الكُتب التى أثرت فيه وألهمته.

فى هذا الكتاب تُناقش غودوين عقلية لنكولن السياسية وبعض أهم الرجال الذين احاطوا به وكيف أنه حول بعض منافسيه وخصومه إلى حُلفاء مثل ادوارد بيتس و سالمون تشيز و ادوين ستانتون.

وهذا بالطبع أحد أكبر الدلائل على عبقرية لنكولن كقائد وقدرته على التأثير والإقناع وتحويل الظروف وتسييرها فى صالحه فهو مثال يُحتذى به فى عالم الريادة والقيادة وليس فقط فى الملعب السياسى ولكن بشكلٍ عام، شخصية مثل هذه يمكن الاستفادة بالكثير منها عندما يتعلق الأمر باكتساب شخصية رائدة.

صدر الكتاب  ليكون من افضل كتب ريادية لعام ٢٠٠٥.

 

كيف تُصبح قائدًا لـ وارين بينيس 

On Becoming a Leader  Warren Bennis 

 

فى هذا الكتاب يجمع وارين بينيس الكثير من الأمثلة عن رواد وشخصيات مؤثرة فى العالم وكيف صنعوا ذلك التأثير وقصص نجاحاتهم.

من أوائل وأهم النقاط التى يطرحها الكتاب هو فكرة الرؤية. وحقيقة أنه لا يوجد قائد بدون رؤية واضحة ليس فقط من الناحية المهنية ولكن فى العموم.

كيف للانسان أن يكون رائدًا فى عمله أو حياته دون أن تكون لديه رؤية واضحة لحياته وأهدافه وكيف يريد أن يُطور من ذاته ومن مؤسسته أو عمله؟

فوجود الدافع مهم ولكن ليس وحده. فالكثير من الناس لديهم الدافع والحماس ولكن دون فكرة أو رؤية واضحة لتنفيذ ما يطمحون إليه

ولكن يعود بينيس ليؤكد على أهمية وجود الدافع والحافز وحُب ما نطمح إليه وكيف ينتقل ذلك إلى كل من حولنا ومن يُشاركونا هذا العمل أو الحلم ويمدهم بالحافز ليعملوا قصارى جهدهم وهذه احدى أهم صفات الشخصية الرائدة وهى التأثير على من حولها والاستفادة من جهودهم

نقطة مهمة أيضًا فى الكتاب هى معرفة الذات وهذه نقطة ذكرت في بعض كتب ريادية. على القائد أو من يطمح إلى الريادة فى مجال عمله أو حياته، معرفة نفسه بشكل كبير.

اذا عرف الانسان ماذا يريد أن يفعل بحياته أو ما هى أهدافه فى العمل أو ما هى أهداف مؤسسته ونقاط قوته وضعفه ورؤيته لذاته فى المستقبل سيخلق من نفسه شخصية رائدة.

وبعد أن تعرفنا علي كتب ريادية ملهمة لنا يمكنك بكل سهولة أن تكون رائد وقائد ناجح في مجالك فقط ليكن عند العزيمة والإرادة للنجاح وها هي نقطة البداية، ثم اغتنم الفرصة وحاول ان تجد كتب يجب قرائتها لتكون قائد ناجح.

المصادر: 

 

سلمى سلطان
سلمى سلطان

شاعرة و كاتبة. ولدت فى التاسع عشر من يوليو عام ١٩٩٨ بمدينة بورسعيد. تخرجت من كلية الآداب قسم اللغة الانجليزية من جامعة بورسعيد، عام ٢٠٢٠.

شارك

حمّل التطبيق

تحميل التطبيق

الرئيسية
حسابي
كتب
كُتاب
Awards
متجر