نظمت وزارة الثقافة السعودية معرضًا خاصًا بتاريخ اللغة العربية تحت أسم ” رحلة الكتابة والخط ” عبر التاريخ.

بداية المعرض من الأربعاء وحتى 21 أغسطس المقبل في المتحف الوطني بالرياض، ويوضح تاريخ اللغة العربية في الوطن العربي وقصة الخط العربي والكتابة وفنونها منذ زمن.

عبر رحلة خاصة ومعرفية بمشاركة كبار المصممين المعاصرين والمخططين في الممكلة العربية السعودية ودول آخرى في العالم.

وكما وضح البيان الذي أصدرته وزارة الثقافة عبر حسابها على تويتر معلقين: تنظّم وزارة الثقافة معرض ” رحلة الكتابة والخط ” بمشاركة كبار الخطاطين والمصممين المعاصرين من المملكة ومختلف دول العالم، وذلك احتفاءً بالقيمة الثقافية لفن الخط العربي.

وجاء في البيان أن المعرض يسلط الضوء على جذور اللغة العربية وتطور فن الخط وإبراز العلاقات الفنية بين الخط والتصميم المعاصر وأيضًا الذكاء الاصطناعي.

كما يعرض المعرض التطور التاريخي في الكتابة وأنماط الخطوط المنقوشة على اللوحات الحجرية والمخطوطات واللوحات الخطية والأجسام في جميع أنحاء العالم الإسلامي.

ينقسم هذا المعرض إلى 5 مراحل :

تشمل جذور الكتابة العربية وفن الخط، وأساتذة الخط. إضافة إلى ذلك الخط والتصميم المعاصر، ولقاء خاص بين الخط والذكاء الاصطناعي.

ومن خلال هذه المراحل يفتح المعرض نافذة للزوار للتعرف على تاريخ الكتابات المختلفة التي تم استخدامها واعتمادها قبل اعتماد اللغة العربية في شبه الجزيرة العربية، والاطلاع على لوحات بنقوش مختلفة.

ويجمع أيضًا صور النقوش التي التقطها المصور الشهير روبرت بوليدوي في محافظة العلا، وكما أوضحت جريدة الشرق العربية أنه : سيجد زوّار المعرض بالقرب من هذه الأعمال الكلاسيكية جهاز ذكاء اصطناعي يسمح لهم بإنشاء مخطوطة تصويرية جديدة على شاشة رقمية.

كما وضحت أيضًا وفق بيان رسمي على موقعهم أن المعرض يحتوي على واحدة من أقدم صفحات القرآن الكريم يعود تاريخها إلى القرن الثاني الهجري، إلى جانب مجموعة مختارة من المنشورات والصفائح القرآنية بما في ذلك المصحف الأزرق ومصحف المدينة، إضافة إلى مخطوطة مصممة بالذكاء الاصطناعي تقدمها مجموعة “أوبفيوس” المؤلفة من باحثين وفنانين فرنسين. ويضم المعرض قسماً يعرض أعمالاً لأساتذة الخط العربي السعوديين والعالميين، بالإضافة لقسم آخر لأستاذ الخط العربي الخطاط العراقي عبد الغني العاني، المولود عام 1937، يعرض 31 عملاً من آلاف الخطوط التي أنتجها باعتباره أحد أساتذة الخط العربي في الوقت المعاصر.

وجاء هذا المعرض كامتداد لمبادرة عام الخط العربي.

 

نبيلة عبدالجواد
نبيلة عبدالجواد

كاتبة ومؤلفة مواليد القاهرة نوفمبر١٩٩٩، تدرس إدارة الأعمال وتهوى القراءة والكتابة، بدأت بمدونة صغيرة على الإنترنت، وتعتبر رواية حانة الأقدار أول عمل روائي في مسيرتها الأدبية.

شارك

حمّل التطبيق

تحميل التطبيق

الرئيسية
حسابي
كتب
كُتاب
تحديات
متجر