أعلنت دار كيان للنشر والتوزيع صباح اليوم لقطات حية من جناح دار كيان بمعرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته الـ52، في تجهيزات خاصة ثم طرحوا سؤالاً وهو: “يا تري جناح كيان بيجهز كده عشان هنحتفل بإيه، انتظروا خبر حلو قوي عن الكيان اللى كلنا بنحبه بعد شويه”.

وهذا ما حدث بعد نشر الصورن فجاءوا في منشور آخر معلنين هذا الخبر الجميل: “نزف اليكم الخبر، كيان تفوز بجائزة النشر التشجيعية كأفضل ناشر مصري لعام 2021، الجائزة مقدمة من الهيئة العامة للكتاب واتحاد الناشرين المصريين.”

ومن هنا تهنئ مبادرة iRead دار كيان للنشر والتوزيع بفوزهم بجائزة النشر التشجيعية كأفضل ناشر مصري لعام 2021، وذلك ضمن فعاليات خاصة عن الهيئة العامة للكتاب ووزارة الثقافة وبحضور وزير الثقافة الدكتورة إيناس عبد الدايم.

دار كيان بدأت بمسار واضح منذ سنوات تحت مقلة خاصة بها:

لا شك أن رقي المجتمعات وتحضرها، لا يتأتى إلا بالدور الثقافي الذي يلعبه أدباءها ومفكريها..
ومن المبشر بالخير، وجود تلك الحركة النشيطة، من ناشرين جدد وشباب الكتاب، ومعهم كل ما يكمل المنظومة الأدبية، ويخدمها، واهتمام القارئ خاصة بهذه الحركة المهمة..
ومن منطلق تفعيل دورنا كمساهمين في النشاط الثقافي والأدبي – أو كما نحب أن نزعم – فقد جاء هذا الكيان الثقافي الجديد، ليكون مكانًا جديدًا للإبداع، ويخطو خطوات قوية وثابتة، نحو أهداف عدة، لا تخفى على القارئ المتابع..
فـ (كيان) تسعى بكل جهدها من أجل تفعيل دور المثقفين والأدباء، للإثراء بالحالتين الفنية والفكرية – على حد سواء- لمجتمعنا، من خلال تقديم مجموعة من الكتب القوية، ذات المضمون الهادف والقوي، الذي يحمل من المعاني قدر ما يحمل من البلاغة..
وتسعى كذلك لمساعدة شباب الأدباء، على أن يجدوا طريقهم للنشر، من خلال عدة مقومات، تحقق لهم النجاح، وتحفظ لهم حقوقهم التي أساء بعض الفاعلين في النشر إليها كثيرًا، حتى أنهم أساءوا إلى سمعة أي ناشر كذلك، كما نقول في المثل المصري الدارج ( عاطل بباطل) أو ( الحسنة تخص والسيئة تعم)..
على كل حال، فإن (كيان) لا تود الحديث عن نفسها كثيرًا، فالعمل الصالح يظهر ويبين، وأعماله تتحدث عنه دومًا، ومن هنا يكتسب الاستمرارية، والسمعة، والنجاح..
إن كل ما يهمنا هو أن نثبت لقارئنا الكريم – عبر مجموعة متميزة من إصداراتنا – أحقيتنا باكتساب ثقته، وكذلك أن نكون دارًا تحوي كل صاحب فكر وموهبة..
معكم وبكم.. هذا هو شعارنا دومًا، وبه نكون كيانًا عظيمًا.. به للإبداع مكان.
كــــيــــان للنشر والتوزيع.
نبيلة عبدالجواد
نبيلة عبدالجواد

كاتبة روائية وصحفية مصرية مواليد القاهرة نوفمبر١٩٩٩، حاصلة على بكالوريوس تجارة، بدأت بمدونة صغيرة على وسائل التواصل الاجتماعي، كتبت رواية حانة الأقدار ورواية وداعًا للماريونيت.

شارك

حمّل التطبيق

تحميل التطبيق

دليلك لأفضل 100 رواية على الإطلاق
ادخل بريدك الإلكتروني وسنرسل إليك الكتاب الإلكتروني مجاناً 100% الآن
ادخل بريدك الإلكتروني وسنرسل إليك الكتاب الإلكتروني مجاناً 100% الآن
الرئيسية
حسابي
كتب
كُتاب
متجر