مهرجان الإسكندرية السينمائي يكرم الفنان دريد لحام نظرًا لدوره في الحركة السينمائية العربية.

يبدأ المهرجان من يوم ٢٥ سبتمبر حتى ١ أكتوبر.

ونشرت الصفحة الرسمية لمهرجان الإسكندرية السينمائي منشور خاص عن الفنان دريد لحام ولتكريمه بوسام عروس البحر المتوسط معلقين:

 

“الإسكندرية السينمائى” يمنح دريد لحام وسام عروس البحر المتوسط

 

قررت إدارة مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط برئاسة الأمير أباظة، منح الفنان العربي السوري دريد لحام وسام عروس البحر المتوسط، في الدورة ال٣٧ المزمع إقامتها في الفترة من ٢٥ سبتمبر الجاري حتى ١ أكتوبر المقبل، وذلك تقديرا لدوره فى الحركة السينمائية العربية ووضع السينما السورية في مكانة متميزة بين قريناتها في المنطقة العربية.

 

ومن جانبه قال الناقد الأمير أباظة إن الفنان دريد لحام قدم أعمالا حركت المشاعر والوجدان، حيث كانت قضايا الوطن من أهم أولوياته خاصة في أفلام الحدود والتقرير وكفرون ودمشق وحلب.

 

يشار إلى أن دريد لحام ممثل كوميدي ودرامي سوري ، عرف في بداياته بشخصية كارلوس عازف الجيتار المكسيكي الذي يغني بالإسبانية والعربية، إلا أنه اشتهر بشخصية “غوار الطوشة” الكوميدية، التي أداها في معظم أعماله الفنية، كما نال العديد من الأوسمة والجوائز وشهادات التقدير من الجاليات العربية في العالم والبلاد العربية.

 

ومنها سام الكوكب الأردني عام 1956، ووسام الاستحقاق السوري من الدرجة الأولى عام 1976، ووسام الاستحقاق الثقافي التونسي عام 1979، ووسام الوشاح الأخضر – ليبيا عام 1991، ووسام الأرز اللبناني من رتبة فارس عام 1999.
كما حصد على درع هيئة قصور الثقافة بمصر عام 2006، تقديراً لدوره في مساندة قضايا الأطفال من خلال أعماله السينمائية والتي توجها بفيلم الآباء الصغار.

 

ونال سام الاستحقاق السوري من الدرجة الممتازة عام 2007، ودرع مهرجان القاهرة للإعلام العربي – مصر عام 2008، في دورته الرابعة عشرة تقديراً لمسيرته الفنية.

 

دكتـوراه فخـرية من الجامعة الأميركية في بيروت عام 2010.
وحصل على عدة شهادات تقدير من حاكم مدينة لوس أنجلوس، و من اللجنة العربية الأمريكية لمكافحة التمييز، و من جمعية الصحفيين العرب الأمريكيين، و من بلديات ديترويت، سان لوران، سيدني وسبق تكريمه مهرجان الإسكندرية عام 2015.

نبيلة عبدالجواد
نبيلة عبدالجواد

كاتبة ومؤلفة مواليد القاهرة نوفمبر١٩٩٩، تدرس إدارة الأعمال وتهوى القراءة والكتابة، بدأت بمدونة صغيرة على الإنترنت، وتعتبر رواية حانة الأقدار أول عمل روائي في مسيرتها الأدبية.

شارك

حمّل التطبيق

تحميل التطبيق

الرئيسية
حسابي
كتب
كُتاب
متجر