الخيط الرفيع

كتاب الخيط الرفيع

إحسان عبد القدوس

في "الخيط الرفيق" يناقش إحسان عبد القدوس الفاصل بين الحب والرغبة في التحكم، وفي رأيه الفرق بسيط للغاية، فهناك خيط رفيع يفصل بين هذه المشاعر...

تصنيف الكتاب :  إحسان عبد القدوس | رومانسية

رقم ISBN الدولي: 9770806714

تايخ النشر: ١٩٦٦

دار النشر: دار أخبار اليوم - الدار المصرية اللبنانية للنشر

نبذة عن الخيط الرفيع

يولند.. اسم غريب و شخصية أغرب تطارد بطل روايتنا.
يولند.. يولند.. هى كل ما يطفو فى ذهن بطلنا. فى صحوه و فى أحلامه تطارده يولند. لا يستطيع الفرار منها و ربما هى أيضًا لم تستطع الفرار منه. ما الذى يميزها كثيرًا عن باقى الفتيات و النساء ؟ أو ما الذى ينقصه فتكمّله له يولند ؟ أم أنه طبع الإنسان أن يرغب فى كل ما يصعب عليه امتلاكه؟

تدور الأحداث بين سويسرا و مصر و بالتحديد مدينة القاهرة بين بنك “باركليز” و “ميدان السباق” و فندق كبير لم يُذكر اسمه و “المستشفى الايطالى” ، بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية ، أثناء الحكم الملكى و قبل بداية العهد الناصري تقريبًا ، لان الكاتب لم يهتم بتوضيح زمن سير الأحداث كثيرًا ، و لكننا نستدل على ذلك من خلال بعض الألقاب و التفاصيل الصغيرة فى القصة و ربما هذا لأن قصتنا غير مرتبطة بزمن معين لإمكانية حدوثها لأي إنسان باختلاف زمانه أو مكانه.

البطل الغير مُسمى – و الذى حرمه إحسان من الهوية التي يجدها الإنسان في اسمه ، و دعاه فقط بلقب “الأستاذ” – شاب مجتهد و مثقف فى السابع و العشرين من العمر ، يعمل أستاذاً و دكتوراً فى القانون. كل ما يشغل باله هو الدراسة و الكتب و العمل و لا يأبه بالكثير مما يشغل بال الشباب فى سنه ، حتى يقابل فتاة تُدعى يولند تطارده صورتها بشكل هوسي. فهل يجتمع يولند و بطلنا ؟ و هل يولند هى نفس الفتاة التى تصورها فى كل شىء أمامه ؟

نتابع حكاية كل منهما و مصيرهما و كيف يقودهما القدر إلى بعضهما رغم اختلاف طريقهما و ظروفهما.

تحوى القصة الكثير من النقاط المهمة و إن بدا هنا أن أساسها هى العلاقة التى تجمع بين رجل و امرأة فهذا هو المعنى الظاهري. رواية الخيط الرفيع كنز يطرح الكثير التساؤلات فى عدد صفحات قليل. و أيضًا لا تخلو قصص عبد القدوس من التلميحات السياسية المُبطنة فنجدها تأخذ حيز و لو صغير من كل حبكاته ، فيجدسها في شخصيات معينة في الرواية.

العنصر النسائى دائماً يسيطر على مؤلفات عبد القدوس. و تمثله هنا بالطبع يولند. لا تقل يولند تعقيدًا عن أيًا من نساء عبد القدوس بل يمكن أن تكون أغربهم فتحير القارىء، ما بين كونها الضحية والجانية.

تسمح لنا يولند – كما تسمح لبطلنا – بالإضطلاع على أسرارها وتفتح لنا – و له – الستار الممثل فى ابتسامة رقيقة لا تدرى اذا كانت تدعوك للإقتراب أم تحذرك منه و تُسقط قناعها فى لحظة ضعف و استسلام لمشاعرها كإنسان ، و كم نست هى كونها إنسان.. و هل تندم يولند ؟

بل السؤال هنا ، هل يندم البطل – و نندم نحن معه على قبول دعوتها ؟ و لمَ يشتهى المجتمع فى أغلب الأحيان النفاق ؟ ننافق لنبدو بصورة لائقة. لنحصل على ما نريد. و ما جريمة امرأة تحاول ان تنهش من المجتمع كما نهش المجتمع منها. أليس ذلك هو العدل ؟

هل خلاص المرأة هو الرجل ؟ أم ينهش منها هو الآخر حتى تصبح بضاعة فاسدة ؟ و تنهش منه هى لتملأ فراغات نهش الآخرين. يملكها هو، أم تملكه هى؟ كثير من الأسئلة تطرحها قصتنا و لكن تجاوب عليها أيضًا بنهاية قاسية و غير متوقعة تجعلنا نقسو على يولند و نشفق عليها فى ذات الوقت.

أسئلة شائعة عن الخيط الرفيع

ما هو الزمان في الخيط الرفيع ؟
بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية ، أثناء الحكم الملكى و قبل بداية العهد الناصري.
ما هو المكان في الخيط الرفيع ؟
تدور الأحداث بين سويسرا و مصر و بالتحديد مدينة القاهرة بين بنك "باركليز" و "ميدان السباق" و فندق كبير لم يُذكر اسمه و "المستشفى الايطالى".
إحدى مساهمات سلمى سلطان

تقييمات و مراجعات كتاب الخيط الرفيع

هذا الكتاب سيسافر عبر الزمن لذا إحرص أن تكون مراجعتك قَيِّمة و مفيدة لآلاف القراء.

0 0 عدد التقييمات
الإجمالي
إشترك
نبّهني عن
2 مراجعات و تقييمات
الأكثر تصويتاً
الأجدد الأقدم
Inline Feedbacks
View all comments
أحمد المخزنجي
4 شهور

  الحب والتملّك هل هما ضدّان؟ أم هما وجهان لعملة واحدة؟! “إنها تتعذب. ولا تدري سر عذابها .. كل منهما لا يدري .. لأن أحداً منهما لم يستطع أن يرى الخيط الرفيع .. الرفيع جداً .. الذي يفصل بين الحب وغريزة التملك .. عاطفة الحب التي تسمو بك إلى مرتبة الملائكة .. وغريزة التملك التي تنحط بك إلى مرتبة الحيوان .. الحب الذي يدفعك إلى أن تضحي بنفسك في سبيل من تحب. وغريزة التملك التي تدفعك إلى أن تضحي بمن تحب في سبيل نفسك!” الأسلوب السريع الحيوي .. ذلك النابض بالحياة .. هذا هو إحسان عبد القدوس .. تلك كلماته… قراءة المزيد ..

محمود قدري
4 شهور

تنويعة علي أسطورة بيجماليون لكنها تدور في مصر زمن الخمسينيات،هذه المرة المرأة هي التي خلقت الرجل من حبها وحنانها وجعلت منه علما في المجتمع،وهكذا أصبحت يولند والأستاذ النابه عشيقان بعدما عاني الأستاذ من العذاب والتسهيد كي ينال يولند ،ونالها بفعل الرحمة التي اجتاحتها شفقة علي هذا القزم، الذي لم يذق لذة الحياة ولا يوجد سواها من يمنحه حبل النجاة من سقم العاشقين. مع الوقت ولأن العلاقة مريضة في أساسها غير قائمة علي الندية،تلاشت الشفقة والرحمة من قلب يولند،وانقطع”الخيط الرفيع”الفاصل بين حد الحب والتملك،وبعدما كان الحب نعمة أضحي مصيبة مزقت الإثنين حطمت المرأة وحولتها لزائرة ليلية لمضاجع الرجال،وشقت للرجل مصير شبيه… قراءة المزيد ..

لا تنسى مشاركة مراجعتك بالضغط على هذه العلامة أعلى مراجعتك مشاركة كتاب .

كتب مشابهة

مقالات متعلقة

روايات تحولت لأفلام و ممثلين أبدعوا في لعب أدوارهم

روايات تحولت لأفلام و ممثلين أبدعوا في لعب أدوارهم

عند نجاح قصة أو رواية ما تتوجه إليها عيون السينما والتليفزيون، وحينها يكون الأمر صعبًا على مجموعة العمل من حيث الممثلين والمخرج والمصور وكثيراً ما ظهرت روايات تحولت لأفلام. وذلك يكمن في أن من قرأ الرواية شاهدها بخياله كما صورها له الكاتب. رأى بوجدانه ملامح البطل...

أفضل أدباء و كتاب الرومانسية المصريين

أفضل أدباء و كتاب الرومانسية المصريين

كتاب الرومانسية يا صديقي العزيز هم رواد الحب  ذاك السحر الغامض إن مسك جعل كل شيء من حولك يزهر، وأن فقدناه في الحياة بحثنا عنه في الأدب والسينما، إعتدنا إطلاق كلمة الأدب الرومانسي، على تلك القصص العاطفية المؤثرة والملهمة، إلا أن الحقيقة أن الرمانسية مذهب أدبي ظهر في...

قضايا المرأة وحقوقها و أفضل 8 كتب وروايات تحدثت عنها

قضايا المرأة وحقوقها و أفضل 8 كتب وروايات تحدثت عنها

قضايا المرأة تهم الكثير منا ولكن ماذا يعني أن تكوني امرأة في هذا العالم؟ هذا سؤال يستحق بعض الفحص، فقضايا المرأة ومعاناتها في هذا العالم لا تنتهي. لكي تصل لإجابة متكاملة وتكتسب منظورات أوسع من منظورك الخاص، عليك أن تسمع من الآخرين. لا توجد طريقة أسهل للتحدث مع الآخرين...

حمّل التطبيق

تحميل التطبيق

الرئيسية
حسابي
كتب
كُتاب
Awards
متجر
2
0
نود معرفة رأيك وتقييمك للكتاب، شارك تقييمك!x
()
x